ألمانيا ليست الأولى.. «وزيرات دفاع الكعب العالي» يحكمن العالم | صور

صورة مجمعة
صورة مجمعة

وزير الدفاع من المناصب الهامة في أغلب الدول فهو المسئول الأول عن تجهيز الجيش والتعامل مع أي عدوان خارجي، وفي أغلب الدول يقتصر المنصب على الذكور فقط، وهي قاعدة تم كسرها مؤخرًا.

فعدد من الدول في العالم بدأت الاعتماد على سياسة «الدفاع الناعم» بالاعتماد على السيدات في هذا المنصب الهام والتي كان آخرهم ألمانيا، ونستعرض خلال التقرير التالي أبرز 4 وزيرات دفاع في العالم.

كرامب كارينباور


أعلنت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل تعيين كرامب كارينباور في منصب وزيرة الدفاع خلفا لأورسولا فون دير لاين والتي تولت رئاسة المفوضية الأوروبية مؤخرًا.

واسم كارينباور ليس جديدًا على الساحة السياسية في ألمانيا حيث يصفها البعض بأنها هي التي ستخلف سيدة ألمانيا القوية أنجيلا ميركل في منصب المستشارية.

وكانت كارينباور قد حلت محل أنجيلا ميركل في رئاسة الاتحاد الديمقراطي المسيحي في ديسمبر الماضي.

بيني موردونت
 


أعلنت رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي تعيين بيني موردونت وزيرة للدفاع خلفا للمقال جافين وليامسون على خلفية تسريبات هواووي.
وتبلغ وزيرة الدفاع البريطانية الجديدة 43 عامًا فقط، وكانت تشغل منصب وزيرة التنمية الدولية، وهي واحدة من مؤيدات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وبحسب روسيا اليوم فإن بيني موردونت تشغل مقعدا في البرلمان البريطاني منذ عام 2010 عن مدينة بورنموث، وهي من أعضاء حزب المحافظين، الذي تنتمي له رئيسة الوزراء تيريزا ماي.

وفي عام 2013 عُينت موردونت رئيسة للجنة خاصة في البرلمان البريطاني المرتبطة بوزارة الدفاع.

فلورنس بارلي



في فرنسا عين الرئيس إيمانويل ماكرون فلورنس بارلي كوزيرة للجيوش الفرنسية في عام 2017.

وولدت بارلي في 8 مايو عام 1963 في بلدة بولون بيانكور في شمال فرنسا، وهي عضو بارز في الحزب الإشتراكي، وسبق لها العمل في الخطوط الجوية الفرنسية أيضا حتى وصلت لمنصب نائب رئيس الشركة.

وخلفت بارلي، نظيرتها المستقيلة  سيلفي جولارد، والتي كانت تشغل هي الأخرى هذا المنصب في السابق.    

روبرتا بينوتي

تولت السيدة التي كانت تقترب من عامها الـ50 منصب وزيرة دفاع إيطاليا في عام 2014 وظلت محتفظة بمنصبها إلى يومنا هذا.

وبينوتي حاصلة على بكالوريوس في الأدب الحديث وفي عام 2001 نجحت في الحصول على مقعد في البرلمان، وتولت منصب مساعد وزير الخارجية في عام 2013.
 


ترشيحاتنا