فيديو| تعرف على سبب نفوق الدلافين على الشواطئ

 الدكتور هشام سلام الأستاذ المساعد بقسم الجيولوجيا جامعة المنصورة
الدكتور هشام سلام الأستاذ المساعد بقسم الجيولوجيا جامعة المنصورة

- أناشد المصطافين بعدم رمي المخلفات في البحر

- نستفيد من الدولفين النافق في العلم

- الأكياس ستؤدي لانقراض الدلافين مستقبلا

يعتبر الدولفين من الأسماك الكبيرة الصديقة للإنسان، فهو ودود ويحب اللعب والمرح، ويتم استخدامه في العروض الترفيهية للأطفال، في الكثير من الأماكن المخصصة لذلك، حيث أنه يستجيب للإشارات والأوامر التي يصدرها له الإنسان.

وللدولفين مع الانسان الكثير من المواقف الايجابية فتارة ينقذ الإنسان من الغرق، وتارة أخرى يلاعبه في المياه، ويتودد إليه في شغف المُحب لحبيبه.
ومع حلول فصل الصيف تذهب الكثير من العائلات إلى السواحل لقضاء وقت ممتع على الشواطئ، والسباحة في المياه المالحة، والتي لها الكثير من الأثر الإيجابي على الانسان.

لكن هناك بعض الأفعال والممارسات السلبية التي تصدر من الإنسان والتي قد تؤدي إلى نفوق وموت الدولفين. 

واستعرض الدكتور هشام سلام الأستاذ المساعد بقسم الجيولوجيا جامعة المنصورة، لـ"بوابة أخبار اليوم"، هيكل عظمي لدولفين نافق في إحدى الشواطئ المصرية، وتحديدا في مدينة جمصة. 

وقال هشام سلام إنه منذ فترة تلقى اتصالا هاتفيا من أحد الأشخاص بمدينة جمصة، يُبلغه بوجود دولفين نافق على الشاطئ، وله رائحة كريهة ولا يستطيع أحد أن يقترب من الدولفين، لشدة تعفنه.
ومن ثم قام "سلام" بالتوجه مباشرة إلى هناك، وتم نقل الدولفين النافق إلى جامعة المنصورة، حيث تم تشريحه، وإخلاءه من اللحم المتعفن، ولاحظ ومن معه من المشاركين في عملية التطهير، ظهور شبكة بلاستيكية تسد تجويف معدة الدولفين تمامًا، أدت إلى موته.

وناشد "سلام" المصطافين على الشواطئ المصرية، عدم إلقاء المخلفات في مياه البحر، لأن تلك الأسماك تقوم بالتغذي عليها ومن ثم نفوقها، ومن الممكن أن استمرت تلك الممارسات السلبية من الأشخاص، سوف تؤدي على المدى البعيد الى انقراض تلك الأسماك اللطيفة الودودة.

وأكد أن استخراج الهيكل العظمي للدولفين، وتواجده بمعمل الكلية، يتم استفادة الطلاب منه، سواء في عملية التعليم أو عملية المقارنة، والتي يكون لها أثر إيجابي في العملية التعليمية بالكلية، معربا عن حزنه بسبب موت مئات الدلافين على الشواطئ نتيجة لإلقاء الأشخاص الكثير من الأشياء المضرة لتلك الأسماك، مثل الأكياس البلاستيكية والشبكية في مياه البحر. 


ترشيحاتنا