جنوب إفريقيا تسعى لإحداث ثورة رقمية لخلق فرص عمل جديدة

رئيس جنوب إفريقيا سيريل رامافوسا
رئيس جنوب إفريقيا سيريل رامافوسا

أعرب رئيس جنوب إفريقيا سيريل رامافوسا ، عن عزم حكومته تقديم التدريبات اللازمة لعمليات التحول الآلي والذكاء الصناعي على مستوى المدارس الابتدائية، لاستخدامها في التطوير الوظيفي وإيجاد فرص عمل جديدة .


وقال رامافوسا، خلال عرضه لخطة عمل حكومته على مدى السنوات الست المقبلة، إن الحكومة ستزود كل طفل في مدارس جنوب إفريقيا بكتب رقمية على جهاز لوحي (تابلت) مشيرا إلى أنه جرى تحويل 90 بالمئة من الكتب المدرسية إلى النظام الرقمي ، وأضاف: "تماشيا مع إطار عملنا على المهارات من أجل عالم أفضل، فإننا نقوم بتوسيع تدريب كل من المعلمين والمتعلمين على الأنماط التكنولوجية الناشئة، التي تشمل: إنترنت الأشياء والروبوتات والذكاء الاصطناعي".


من جانبه، أكد خبير تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في جنوب إفريقيا لينوري كيريجان، أن هناك موجة تغيير تشبه إلى حد كبير تلك التي شهدها الجنس البشري عندما توصل إلى الكمبيوتر الشخصي والهواتف المحمولة لأول مرة .


وأوضح كيريجان أن عمليات التحول الآلي ستمنح الفرد مساعدا رقميا يتولى بعض أعماله بشكل أفضل وأسرع مما يجعل البشر أحرارا في التركيز على حل المشكلات الإبداعية ، كما يرى كريجان أن ظهور تقنيات مثل الكهرباء والسيارات الآلية أثرت أيضا على الوظائف ولكن في الوقت نفسه ساهمت في خلق العشرات من من فرص العمل الجديدة.
 

 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا