«الطلاق المبكر» ندوة في «للبحوث الاجتماعية والجنائية»

«للبحوث الاجتماعية والجنائية» يفتتح فعاليات ندوة " الطلاق المبكر ظاهرة تؤرق المجتمع "
«للبحوث الاجتماعية والجنائية» يفتتح فعاليات ندوة " الطلاق المبكر ظاهرة تؤرق المجتمع "

بدأ المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية، فعاليات ندوة بعنوان "الطلاق المبكر ظاهرة تؤرق المجتمع"، والتي يتم فيها إعلان نتائج البحث الذي أجراه المركز حول أسباب الطلاق المبكر في المجتمع المصري والتداعيات وكيفية المواجهة.

وقالت مديرة المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية د.سعاد عبد الرحيم، إن برنامج الندوة يستعرض أهم نتائج البحث، من حيث الأسباب والدوافع  الخاصة بالطلاق المبكر، وكذلك التداعيات الاجتماعية والنفسية له، وكيفية سبل مواجهة الطلاق في مصر، لافته إلى أن مشكلة الطلاق المبكر هي إحدى المشاكل الاجتماعية التي يعاني منها المجتمع خاصة في ظل ارتفاع معدلات الطلاق في الفترة الأخيرة .

ويشهد افتتاح الندوة كل من الدكتور شوقى علام مفتى الجمهورية، والدكتورة سعاد عبد الرحيم مديرة المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية والخبراء في هذا المجال وومثلي الوزارات والجهات المعنية.
 


ترشيحاتنا