بنس يحتفل بعرض بدلة أبو للو ويؤكد: سياستنا العودة للقمر ومنه للمريخ

رحلة الفضاء "أبو للو 11 " الأمريكية
رحلة الفضاء "أبو للو 11 " الأمريكية

 
 احتفل مايك بنس نائب الرئيس الأمريكي بمرور 50 عاما على رحلة الفضاء "أبو للو 11 " الأمريكية نحو القمر في عام 1969، كما كشف عن بدلة الفضاء التي ارتداها رائد الفضاء الأمريكي الراحل نيل أرمسترونج الذي قاد الرحلة المثيرة، مؤكدا أن سياسة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن البرنامج الفضائي هي العودة للقمر ومن هناك للمريخ.

وقال بنس في كلمة له بالاحتفال، الذي أقيم بالمتحف الوطني للطيران والفضاء الأمريكي بواشنطن وبحضور قيادات وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" وبعض أفراد عائلة أرمسترونج ، إن الرحلة انطلقت من مركز كينيدي للفضاء وبلغت ربع مليون ميل نحو القمر في قفزة عملاقة للبشرية.

وأشار إلى أنها كانت تحديا بالنسبة للولايات المتحدة ومحفوفة بالمخاطر والصعوبات، ورغم احتمالات الفشل الكبيرة للمهمة فقد نجحت ورفع أرمسترونج العلم الأمريكي على سطح القمر ، وبسبب هذه الرحلة أصبحت السماوات جزءا من عالم الإنسان.

وأوضح أن الشعب الأمريكي تبرع بنحو ثلاثة أرباع مليون دولار أمريكي للحفاظ على بدلة الفضاء وإعادة تشغيلها ليعرض في المتحف الوطني للفضاء والطيران ككنز وطني لأول مرة منذ 13 عاما لإلهام أجيال المستقبل.

وقال إن الرئيس ترامب أحياء المجلس الوطني للفضاء بعد أن ظل خامدا لمدة ربع قرن لتفعيل أنشطة الفضاء الأمريكية عبر برنامج حكومي كامل ، بالتعاون مع شركاء من القطاع الخاص، وأطلق العنان لصناعة الفضاء الأمريكية كما يحدث من قبل، كما أصبحت سياسة الولايات المتحدة تحت قيادة ترامب هي العودة إلى القمر خلال السنوات الخمس المقبلة ومن هناك إلى المريخ.
 


ترشيحاتنا