أخر الأخبار

ما حكم ذبح الأضاحي في الشوارع وترك مخلفاتها في الطرقات؟| «الإفتاء» تجيب

 ذبح الأضاحي في الشوارع
ذبح الأضاحي في الشوارع

ورد إلى دار الإفتاء المصرية، سؤال عبر الموقع الإلكتروني، نصه: «ما حكم ذبح الأضاحي في الشوارع وترك مخلفاتها في الطرقات؟»، وأجابت «الإفتاء بأن هذا العمل المسئول عنه من السيئات العِظام والجرائم الجِسام؛ لأن فيه إيذاءً للناس، وفاعل ذلك إنما يتخلق بأخلاق بعيدة عن أخلاق المسلمين؛ فالنبي صلى الله عليه وآله وسلم يقول: «المُسلِمُ مَن سَلِمَ المُسلِمُونَ مِن لِسانِهِ ويَدِه» رواه الشيخان.

 

وذكرت أن الذابح للأضاحي أو غيرِها في شوارع الناس وطرقهم مع تركه للمخلفات فيها يؤذيهم بدمائها المسفوحة التي هي نجسة بنص الكتاب العزيز، ويعرضهم لمخاطر الإصابة بأمراض مؤذية، وأين هؤلاء من حديث أبي برزة رضي الله عنه قال: قلت: يا نبيَّ اللهِ، عَلِّمنِي شيئًا أَنتَفِعُ به، قال: «اعزِلِ الأَذى عن طَرِيقِ المُسلِمِينَ» رواه مسلم.

 

وانتهت «الإفتاء»، إلى أن الواجب القيام بهذا الذبح في الأماكن المعدة والمجهزة لمثل ذلك، والواجب الحرص على الناس وعلى ما ينفعهم، والنأي بالنفس عن كل ما يُكَدِّر عَيْشَهم أو يؤذي أحاسيسهم وأبدانهم.


ترشيحاتنا