السكة الحديد: 12 عامًا لعمرة الجرار.. و«الهنشل» الأكثر صلابة

السكك الحديدية
السكك الحديدية

أكد المهندس سامي عفيفي، نائب رئيس هيئة السكك الحديدية لقطاع الصيانة والدعم الفني، أن جميع الجرارات التي تعمل على خطوط السكة الحديد تخضع بشكل دوري لعمرات تختلف ما بين الخفيفة والمتوسطة والعمرة الجسيمة.

وأكد "عفيفي" في تصريحات لـ "بوابة أخبار اليوم"، أن قوام أسطول جرارات الهيئة التي تعمل بالخطوط حاليا يبلغ 450 جرارا، والباقي متوقف لأسباب فنية تتعلق بالصيانة ونقص قطع الغيار، لافتا إلى أن الهيئة لديها جرارات تعمل منذ أكثر من 40 سنة، بجانب 122 جرارا دخلت الخدمة في السنوات الأخيرة.

وأوضح نائب رئيس السكة الحديد أن هناك 15 جرارا تخضع للعمرة شهريا، لافتا إلى أن جميع الجرارات تدخل الورش لإجراء صيانة كل 15 يوما وأحيانا كل 30 يوما، وتخضع لبرنامج صيانة محدد، يبدأ بالكشف على المحرك وفحص الرشاشات والموتور والمولد والمحرك جميع أجزاء الجرار، وينتهي بتغيير ما يلزم من قطع الغيار حتى يعمل بكفاءة عالية.

وفي حالة اكتشاف عطل جسيم في الجرار، فأوضح "عفيف" أنه يتم توجيه القطار إلى ورش الصيانة "إيرماس" لإجراء العمرة المناسبة، والتي تبدأ بعد قضاء الجرار 3 سنوات خدمة، وتتراوح مدة العمرة ما بين 3 أيام حتى شهر كامل.

وأشار إلى أن العمرات تتراوح ما بين عمرة خفيفة ومتوسطة وعمرة خفيفة أخرى، وأخيرا العمرة الجسيمة، منوها بأن الفرق بين العمرة الخفيفة والمتوسطة 3 سنوات، بينما تصل العمرة الجسيمة إلى 12 سنة.

وأوضح "عفيفي" أن أسطول الجرارات الحالي يحتاج إلى تحديث بنسبة 50%، منوها بأنه بالفعل تعاقدت وزارة النقل وهيئة السكة الحديد على شراء وتوريد عدد من الجرارات الجديدة، وأخر تلك الصفقات كانت مع شركة "بومبارديه" الألمانية، متمنيا التعاقد مجددا على الجرارات الأمريكية و«الهنشل» الألماني ذات الكفاءة العالية، والتي وصفها بـ "الصلبة" و"المفضلة" لدى قائدي القطارات.

ترشيحاتنا