«الهجرة» تكثف اتصالاتها لحل شكوى «تعليمية» للجالية المصرية بالإمارات

وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج
وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج

تواصلت وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، مع وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الذي بدوره تواصل وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، حيث إن وزارة التربية والتعليم هي الجهة صاحبة الاختصاص بالنظر في شكوى الجالية المصرية بالإمارات للاطمئنان على مستقبل أبنائهم.

 

جاء ذلك عقب تلقي وزارة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، عددا من الشكاوى من الجالية المصرية بدولة الإمارات العربية المتحدة بالأخص دفعة الثانوية العامة الإماراتية، الصف الثاني عشر المسار المتقدم "علمي علوم وعلمي رياضيات" ثانوية عامة، لعدم قبولهم في بالكليات العلمية بمصر مثل الطب والصيدلة بداعي أنهم لم يدرسوا مادة الأحياء بسبب تغيير مسمى مادة الأحياء بالإمارات إلى اسم "العلوم الصحية" .

 

وأكدت وزيرة الهجرة، أن وزير التربية والتعليم، وجه بالتحقق والتأكد من أن منهج مادة العلوم الصحية مطابق لمنهج مادة الأحياء بالثانوية العامة المصرية، لافتة إلى أنه خلال الأيام القليلة المقبلة سيتم الانتهاء من فحص المادة وإذا كانت مطابقة لن تكون هناك أية موانع لالتحاقهم بالكليات العلمية المصرية، وفي حالة غير مطابقتهما، فإن وزارتي التعليم العالي والتربية والتعليم سيتعاونان سويا لتقديم حلول بديلة خلال الأيام القلية المقبلة.

ترشيحاتنا