خطوات بسيطة وسهلة لتعويد طفلك دخول الحمام

خطوات بسيطة وسهلة لتعويد طفلك دخول الحمام
خطوات بسيطة وسهلة لتعويد طفلك دخول الحمام

تدريب وتعويد طفلك الصغير على دخول الحمام، مشكلة من المشاكل التي تواجهها الأمهات وكثيرا ما تحاول أن تبحث عن حل.

قدمت أخصائية تخاطب وتنمية المهارات هدير الشيخ، طرقا وخطوات بسيطة تساعد الأمهات على تدريب أطفالهن على استخدام "البوتي" وهي:

- ابدأي في الصيف 

- ابدأي بعد سنة ونصف من عمر الطفل

- تمنع مقارنته بطفل آخر

- فرغي نفسك أسبوعين واجعلي وقتك لهذه المهمة

- اخلعي الحفاضة طوال اليوم وتخصيصها عند الخروج أو النوم فقط

- كل ساعة لساعتين أجلسيه في الحمام من خمس لعشر دقائق

- تحديث معه كثيرا عن هذا الموضوع حتى إن كان كلامه قليل أو لا يتكلم لكنه سيفهم

- شجعيه عند جلوسه في الحمام حتى إذا لا يفعل شيئا له

- سيتعلم لكن من الطبيعي أن يكون هناك خسائر وملابس أو اتساخ الأرض 

- يمنع الضرب أو الصوت المرتفع أو شده

- استخدمي طريقة المحاكاة أو التمثيل؛ اجعلي لعبته المفضلة تقعد في الحمام وشجعيها سيتأثر

- سيستمر عدة مرات يخطئ في التقدير ثم سيستجيب 

- عندما يحقق المطلوب منه احتفلي معه وأشعريه بالإنجاز

- يحتاج الأمر منك «طول بال»

- أكثري من عدد المشجعين.. «الأب والأشقاء»

- إذا كان يخاف من الحمام اجعليه يحبه اشتري له سلم أو قاعدة صغيرة وستيكرات ملونة تكسر من رهبته

- هناك أمهات نجحت وأطفالها عمرهم أقل من سنة ونصف وليس كل التجارب مثل بعض

- أكثر من ثلاثة ونصف سنوات سيتعبك ويعاندك

- إذا نجحتي في خلع الحفاضة بالنهار بذلك انتهت ٩٠٪ من المشكلة

- إذا كان يعمل حمام وهو نائم ذلك اسمه تبول لا إرادي.. لا تعاقبيه

- مقبول لعمر 4 سنين أن يبلل سريره في الليل بعد ذلك يحتاج الكشف عند طبيب

- قللي من السوائل والفواكه في الليل ولا ينام حزين

- عوديه أن يدخل الحمام مباشرة قبل أن ينام

- مع الوقت علميه الخصوصية في خلع ملابسه ودخول الحمام وعلميه النظافة بعد الحمام

-ثقته في نفسه وإحساسه بأهمية أي شئ يعمله تنتقل له منك

- الأب له دور كبير في تعويد الأطفال الذكور على الحمام لأنه هو مثل الطفل الأعلى ويأخد كلامه ثقة ولابد أن يشارك معك

ترشيحاتنا