أزمات صحية ترتبط بمواليد أبراج محددة دون غيرهم.. تعرف عليها

أمراض الأبراج
أمراض الأبراج

تصيب الإنسان بعض الأمراض وفقا لبرج، وطبيعة كل شخص، حيث توضح خبيرة الأبراج نجلاء محمد، بعض الأمراض التي تصيب الإنسان، وارتباطها بعلم الأبراج.
برج الحمل "الرأس"
يتحكَّم برج الحمل في منطقة الرأس لدى الإنسان وفي حال كنت من مواليد برج الحمل، فإنك على الأرجح ستميل إلى الشعور بآلام الرأس بشكل أكبر من بقية الأبراج الفلكية، ويمكن للهواء النقي والتنفُّس بعمق أن يكونا السلاح المهم لمواجهة أوجاع الرأس لدى هذا البرج الذي يتَّسم أصحابه بالعناد والاندفاع. 
ويضرب مولود برج الحمل، الرقم القياسي في الكسور والحوادث وخاصة حوادث السيارات وكذلك الحروق والجروح وتكون آلامه عنيفة مثل طباعه، وجسمه يحمل آثاراً متنوعة للجروح والحروق منذ الصغر ولا يخلو هذا من آثار جروح في وجهه أو أنفه فهو دائماً يتلقى الضربات على رأسه.
برج الثور "الحلق والحنجرة"

تعد آلام الحلق والحنجرة من أكثر المشكلات التي يعاني منها مواليد برج الثور، مقارنة ببقية الأبراج، فإنك أكثر مَن يعاني من أمراض الأنفلونزا والبرد.. والثور قوي البنية إذا تجنب ارتفاع ضغط الدم الناتج عن توتره بشكل مستمر، كما أنه يعيش طويلاً ويساعده على ذلك الاستيقاظ المبكر والنوم المبكر أيضاً، والحياة في الهواء الطلق واهتمامه بنوعية الغذاء.
برج الجوزاء "الرئة والأكتاف"
يحتاج مولود برج الجوزاء إلى أن ينتبه إلى التوتّر الذي يمكن أن ينتابه، فهو يؤثِّر سلباً في الجزء العلوي من الجسم "الأكتاف والصدر"، ويصيبه بالتشنُّج.
مولود الجوزاء يعاني غالباً من أمراض الصداع والأمراض النفسية الناتجة عن الملل وعندما تسوء الأمور يشعر بالآلام في مختلف أنحاء جسده، لذلك فمن الضروري أن يتنبه إلى جهازه العصبي حتى يحافظ على توازنه النفسي، كما يجب عليه تجنب السهر والتدخين وعليه أن يتحين الفرص للابتعاد عن صخب المدينة والانطلاق فى الهواء الطلق وهذه الأمور ستساعده كثيراً في الحفاظ على صحته.
برج السرطان "المعدة"
يعتبر مواليد برج السرطان من أكثر البشر الذين يجدون أنفسهم ضعفاء أمام الأطعمة "اللذيذة"، ويمكن للقلق والوهم والخوف من المرض يجعلهم طريحي الفراش، والصدمات المادية والعاطفية تعرضهم للحوادث القاتلة في بعض الأحيان، وقد تتأثر حالتهم الصحية من مرض بسيط بقدر ما تتأثر من مرض خطير، وذلك لتشاؤمهم من أبسط الأمراض، وهم من أكثر الناس الذين يخافون المرض والموت والألم وقد يعالجوا من أمراضهم عند ثلاثة أطباء في نفس الوقت، وعندما يشعرون بأنهم ليسوا على ما يرام يشعرون بهبوط حاد، وأيضا هم معرضون للاضطرابات المعوية الناتجة عن حساسية الهضم، ومعظمها غالباً عصبي ولذلك عليهم أن ينظموا حياتهم ويمتنعوا عن شرب الكحول والمشروبات الغازية التي قد تضر بمعدته.
برج الأسد "القلب والعمود الفقري"
على مواليد برج الأسد الانتباه قدر الإمكان إلى المأكولات التي يتناولونها، خاصة أنه من الضروري أن يبتعدوا عن تناول المأكولات المليئة بالدهون والكولسترول الضار، إذ تعد مشكلات القلب من أهم الأمور التي يجب أن تنتبه إليها لأن ما يعتريه من قلق يؤثر على كفاءة هذه العضلة، ومن أكثر نقاط ضعفه كذلك منطقة الظهر حيث إنه يواجه مشكلات في الفقرات قد تؤثر على حياته العملية وهو في العمل شديد الاحتمال ويرهق كل من حوله ولكن عليه أن يرتاح عندما يشعر بالتعب.
برج العذراء "جهاز الهضم"
يمكن أن يواجه مواليد برج العذراء مشكلات في الهضم عند تناول أطعمة معينة فلديهم نوع من الوسوسة والخوف الدائم من الجراثيم والعدوى ويبدو المولود من هذا البرج متعباً ومعرضاً للانهيار، وغالباً تصيبه أوجاع مختلفة خاصة على مستوى المعدة والأمعاء، ولكنهم يستردون صحتهم بسرعة، ونادراً ما ينامون في الفراش في حالة مرضهم بل يجلسون ويشكون من الآلام، ويصابون بعسر هضم حتى لو من ورقة خس وهم ذواقون يأكلون بشهية ويحبون المطاعم الفاخر، كما يوافقون على أي علاج يقدم لهم ويأخذونه بانتظام.
برج الميزان "الكليتان والقلب"
تتأثر كلى مواليد برج الميزان سريعا، خاصة أنهم سريعي الانفعال، ويصيبهم العنف والضجيج والصوت المرتفع بالخوف؛ مما يؤدي إلى زيادة إفراز الأدرينالين والذي بدوره يؤذي الكليتين والدورة الدموية والقلب، أما عن منطقة أسفل الظهر فهي ضعيفة أيضاً، وقد يكون التهامهم للطعام بشراهة ناتجاً عن تعرضهم لتوتر نفسي أو عصبي.
برج العقرب "جهاز الهضم الأدنى"
مواليد برج العقرب يكونون أكثر عرضة عن بقية الأبراج للإصابة بالالتهابات والتعرض للحمّى ولكنها لا تؤثر على نشاطهم ولا تجعلهم طريحي الفراش ومهما حدث لن يراهم أحد إلا وهم واقفون على أقدامهم، أما طاقتهم فيستمدونها من نجاحهم في حياتهم الجنسية ولكنهم قد يقعون فريسة للضعف الجنسي لأنهم من النوع القلق جداً في هذا الشأن
برج القوس "الكبد والفخذ"
يهوى مولود برج القوس السفر واكتشاف الأماكن الغريبة، ولكن عليه الانتباه جيداً إلى كلِّ خطوة يخطوها؛ إذ إنه معرض للوقوع، كما أن الفخذ لديه يكون أكثر حساسية من بقية أجهزة الجسم، فعلى مولود هذا البرج أن يبتعد عن الإرهاق ولا يأكل ولا يشرب كثيراً وأن ينام بالقدر اللازم، مع القيام ببعض التمرينات الرياضية، عليه أن يتجنب إرهاق معدته ويهتم بالفواكه والخضراوات ويبتعد عن الأكل الدسم وأيضا يخصص وقتاً للحركة والرياضة ليحافظ على لياقته البدنية..
برج الجدي "الركبتان والمفاصل"
يفضل أن يلتزم مولود برج الجدي بتناول حبوب زيت السمك للمحافظة على ليونة مفاصله، ولأنه لا يحب الحركة فهو يتعرض للإصابة بأمراض الشرايين والدوالي ونقطة ضعفه الركبتان والمفاصل، فهى تؤلمه كثيراً، وهو أمام الأمراض الشديدة يقاوم بشراسة ليستعيد صحته، لأن لديه ميلاً للاستخفاف بالأمراض الثانوية ولا يهتم بمقاومتها.
برج الدلو "الدورة الدموية"
إذا كنت تنتمي إلى مواليد برج الدلو عليك أن تنتبه إلى دورتك الدموية وتتأكد من أنها في صحة جيدة .
فالمشاكل الصحية التي يتعرض لها مولود الدلو ترتبط بالدورة الدموية وعدم تحمله لبرودة الشتاء وضيقه بالأجواء الحارة فأنسب الأجواء له هي المعتدلة، وهو عرضة لتصلب الشرايين عند الشيخوخة وأضعف عظام جسمه عظمة الكاحل وهو يمتلك تكويناً جسمانياً قوياً، ولكن جهازه العصبي ضعيف وشديد الحساسية 
ويشعر مولود الدلو بالتعب بسرعة ويتعرض للدوخة والإغماء وذلك لأنه حساس وانفعالي ويصيبه الشحوب إذا وقع تحت تأثير الغضب أو حدثت له مفاجآت، وقد تصيبه الدوالي والبواسير نتيجة مشاكله مع الدورة الدموية.
برج الحوت "القدم والجهاز اللمفاوي"
مواليد برج الحوت من الأشخاص الذين تتعرَّض أقدامهم للحساسية أكثر من غيرهم، ولمواجهة هذه المشكلة يصاب مولود برج الحوت بجروح وتشوهات في أقدامه وخاصة من ولد بين 22 و24 فبراير
كما يشكو رجل برج الحوت عادة من خلل في التوازن الغددي، ومن مشاكل هضمية ومعوية أو كلوية وعليه الابتعاد عن كل الأمراض المعدية، لأن الجراثيم تنتقل إليه بسهولة، عنده ضعف في الرئتين والمفاصل تسبب له بعض الأمراض، ومن الناحية الغذائية عليه أن يتناول غذاءً متوازناً وهذا يتطلب جهداً خاصاً منه إذ يصعب على مولود برج الحوت أن يحافظ على نظام حياته.

ترشيحاتنا