إسكندرية تدشن أول مركز في مصر لعلاج السكتة الدماغية بالذكاء الاصطناعي

إسكندرية تدشن أول مركز في مصر لعلاج السكتة الدماغية بالذكاء الاصطناعي
إسكندرية تدشن أول مركز في مصر لعلاج السكتة الدماغية بالذكاء الاصطناعي


نظمت كلية طب جامعة الإسكندرية مؤتمرا للإعلان عن إنشاء مركزا لعلاج مرضى السكتات الدماغية ونزيف وجلطات المخ مجانا، بتقنية الذكاء الاصطناعي.

عقد المؤتمر برعاية وحضور رئيس جامعة الإسكندرية د.عصام الكردي، وعميد كلية الطب جامعة الأسكندرية د.أحمد عثمان، وإشراف أستاذ المخ والأعصاب والقسطرة العلاجية بجامعة الإسكندرية د.أسامة ياسين منصور.

أعلن المؤتمر عن امتلاك المركز أحدث التقنيات التي تساعد في سرعة اكتشاف السكتات الدماغية ونزيف المخ وهي تقنية الذكاء الاصطناعي والتي من شأنها أن تساعد في إعطاء فرصة لعلاج المريض في الساعات الأولى حتى تسعة ساعات باستخدام المذيب وأربعة وعشرون ساعة للقسطرة الدماغية.

وأوضح د. أسامة ياسين منصور، أن الإحصائيات العالمية تؤكد حدوث حالة سكتة دماغية جديدة كل ثانيتين، بينما يتراوح عدد الإصابات في مصر بين 250 ألف إلى 750 ألف سنويا بينهم أكثر من 200 طفل، لافتا إلى أن السكتة الدماغية تعد السبب الرئيسي الثاني للوفاة.

وأضاف د. أسامة ياسين منصور، أن حوالي ثلث المرضى المصابين بالسكتات الدماغية يتعرضون للوفاة في غياب العلاج المناسب، بينما الثلثين الآخرين بإعاقة خفيفة إلى إعاقة خطيرة، فيما يعاني 50% من الحالات من اكتئاب ما بعد السكتة الدماغية، منوها إلى أن القيمة التقديرية لتكلفة علاج السكتات الدماغية تصل إلى 18 مليار جنيه سنويا.

وتابع أن أقل من 1 بين كل 100 مصاب بالسكتة الدماغية في محافظة الإسكندرية، يصلون في التوقيت المناسب لتلقي العلاج سواء بالمذيب أو بالقسطرة الدماغية، موضحا أن هذه الأرقام بعيدة جدا في الصعيد، حيث يصل هذا الرقم إلى 1 لكل 400 مريض.

يعتبر المركز هو الأول في مصر والرابع في الشرق الأوسط، بامتلاكة تقنية الذكاء الاصطناعي التي تساعد في سرعة اكتشاف السكتات الدماغية ومعرفة الخلايا التي تم فقدها والخلايا التي يجب التدخل الفوري سواء بالعلاج المذيب أو القسطرة المخية.

أوصى المؤتمر بالعمل على الحد من خطورة مرض السكتات الدماغية والتصدي له، وضرورة توفر مراكز مختلفة مجهزة لسرعة التدخل في الساعات الأولى لإنقاذ المرضى وضرورة وضع الخطط لزيادة الاهتمام بمرض السكتة الدماغية ونزيف المخ وضرورة وجود توعية مجتمعية بأعراض المرض وتوجه المريض في حالة شعوره بأي عرض من أعراض السكتة الدماغية لأقرب مستشفى.

حضر المؤتمر أستاذ ورئيس الجمعية المصرية لمرضى المخ والأعصاب د.فاروق طلعت، ورئيس قسم المخ والأعصاب د.أشرف عبده، وأستاذ جراحة المخ والأعصاب د. سامح سعيد وأستاذ جراحة المخ والأعصاب د.تامر حسين، ورئيس قسم العناية المركزة جامعة الإسكندرية د.تامر عبد الله، ورئيس قسم الأشعة د.صلاح الدسوقي، وأستاذ الأشعة التشخيصية العصبية بجامعة الإسكندرية د.إيهاب رضا.

ترشيحاتنا