في موقفي السلام وعبود.. وعي الركاب ينتصر على فهلوة السائقين بـ«رفع التعريفة»

 في موقفي السلام وعبود.. وعي الركاب ينتصر على فهلوة السائقين بـ«رفع التعريفة»
 في موقفي السلام وعبود.. وعي الركاب ينتصر على فهلوة السائقين بـ«رفع التعريفة»

التزم سائقو المواقف بمحافظة القاهرة، بالتعريفة الجديدة للمواصلات من العاصمة لجميع المحافظات بعد تحريك أسعار الوقود، وقرار محافظ القاهرة بزيادة التعريفة ١٥٪. 

 

موقف السلام
«بوابة أخبار اليوم» قامت بجولة في موقفي السلام الدولي وعبود الذي يعتبران أهم المواقف التي يلجئ إليها مواطنين المحافظات من أجل استقلال سيارات الأجرة للسفر لمحافظتهم.


البداية كانت في موقف السلام الدولي الذي يقع في المنطقة الشرقية من محافظة القاهرة، فيقول مصطفى عبد الصمد سائق سيارة أجرة ميكروباص إن بمجرد أن أعلن محافظ القاهرة التعريفة الجديدة ألتزم جميع السائقين بها خوفا من العقوبات التي على من يخالف ذلك فمحافظ هدد بسحب الفوري لرخصة أي سائق لن يلتزم بهذه التعريفة، واتخاذ الإجراءات القانونية ضده كما أن يوجد رقابة دائما من المحافظة على المواقف .

 

وعي الراكب
واتفق معه محمد فراج، سائق سيارة ميكروباص بخط القاهرة المنيا، حيث أكد أن أسعار التعريفة الجديدة تم وضعها في الموقف ولا يستطيع أحد مخالفة تلك الأسعار نظرا لأن الركب أصبح يرى التعريفية الحقيقة حتى لا يضع نفسه تحت المسألة القانونية، مضيفا أن الراكب أصبح لديه وعيا جيدا بما يدير حوله.

 

رأي الركاب 
من جانبه، قال محمد ياسر من محافظة الشرقية مركز ديرب نجم، ويعمل بأحد  المطاعم في منطقة الحسين، إنه كان يتخوف كثيرا بعد قرار زيادة أسعار الوقود من غلاء الأجرة وعدم الالتزام السائقين بالتعريفية المعلن عنه، ولكن فوجئ اليوم عند السفر بالتزام السائق بالتعريفية الجديدة، مؤكدا أنه سأله قبل الركوب عن التعريفة الجديدة فأكد أنه ٢١ جنيها فقط وهذا ما أعلن عنه المحافظ.


بينما أكد محمد فريد من محافظة المنوفية مركز شبين الكوم، أنه يسافر بشكل يومي من القاهرة إلى المنوفية بسبب طبيعة عمله وكان يتخوف من زيادة أسعار التعريفة خاصة أن بعدما تم أعلن زيادة أسعار الوقود وقبل إعلان التعريفة الجديدة  قام السائق بأخلاء الأجرة إلى نصف مما جعل حالة من الهياج بين الركاب ولكن بعدما تم الإعلان عن التعريفة الجديدة أصبح الالتزام على السائق والراكب فالتعريفة معلنة في الموقف ولا يستطيع أحد أن يخلفها 

 

موقف عبود
ومن موقف السلام إلى موقف عبود الذي يقع في المنطقة الشمالية بمحافظة القاهرة، ويلجئ إليها العاملين في منطقة وسط البلد والطلاب الوافدين من أجل السفر إلي محافظتهم.


في البداية، قال وحيد عبداللطيف من محافظة المنيا ويعمل بأحد محلات الملابس بوسط البلد: إن الأجرة زادت ١٠ جنيهات، وبالفعل هي الزيادة التي أقرها المحافظ مطالبا من أن يلتزم سائقي محافظة المنيا بتلك التسعيرة أيضا 
وبسؤال سيد البلتاجي من محافظة الشرقية لماذا لا يستقل القطار من أجل السفر إلى المحافظة، أكد أن القطار يتحرك في مواعيد مخصصة كما أنها عندما يذهب إلى محافظات الريف يقف في أكثر من محطة فيستغرق الكثير من الوقت أم الميكروباص يتحرك في طريق مباشر.


وطالب محمد السيد من محافظة الدقهلية أن يكون هناك رقابة دائما من قبل المحافظة على تلك المواقف وعدم إهمالها حتى لا يقع الركاب فريسة بين أنياب السائقين ويرفعون التعريفة كما شائوا. 

 

جولة المحافظ
من جانب أخر، تفقدا محافظ القاهرة اللواء خالد عبدالعال ووزير التنمية المحلية، موقف عبد المنعم رياض لمتابعة تطبيق تعريفة الركوب الجديدة ومدى التزام السائقين بها. 


وأوضح وزير التنمية المحلية، للسائقين أن الدولة راعت التوفيق بين مصلحتهم ومصلحة المواطنين عند تقدير الزيادة فى تعريفة الركوب لتحقيق العدالة، مؤكداً على عدم التهاون مع المخالفين.


وشدد اللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة، على سرعة الانتهاء من طباعة الاستيكرات الموضحة لتعريفة الركوب الجديدة والتأكد من وضعها في مكان ظاهر على الزجاج الأمامي والخلفي للسيارة مع نشر اللوحات التي توضح خطوط السير والتعريفة الجديدة لكل خط في مكان واضح في كل موقف على أن توضح كل لوحة أرقام شكاوى للمواطنين الخاصة بمجلس الوزراء والخط الساخن لمرور القاهرة وأرقام عرفة العمليات المركزية للمحافظة والتى تتابع شكاوى المواطنين على مدار 24 ساعة.


وطالب «عبدالعال» المواطنين بعدم الاحتكاك بالسائقين المخالفين أثناء الرحلة والتوجه بعد الوصول للمسئولين بالموقف وإبلاغهم برقم السيارة المخالفة لاتخاذ الإجراءات القانونية الأزمة ضد سائقها، مشيراً إلى أن غرفة العمليات المركزية بالقاهرة لم تتلق حتى الآن سوى بلاغين للشكوى من تجزئة الرحلة وتم اتخاذ الإجراءات القانونية ضد السائقين المخالفين وسحب رخصتيهما.

ترشيحاتنا