خاص| كواليس الساعات الأخيرة في اتحاد الكرة.. استقالات عبر «واتساب»

هاني أبوريدة وأشرف صبحي
هاني أبوريدة وأشرف صبحي

شهدت الساعات القليلة الماضية توترًا كبيرًأ داخل أروقة الاتحاد المصري لكرة القدم عقب خروج منتخب مصر من دور الـ16 لبطولة أمم إفريقيا 2019 على يد منتخب جنوب إفريقيا بالهزيمة بهدف نظيف على ستاد القاهرة الدولي.

 

وتكشف "بوابة أخبار اليوم" كواليس الساعات الأخيرة في عمر مجلس إدارة اتحاد الكرة برئاسة هاني أبو ريدة والذي أعلن استقالات متتالية حتى صباح اليوم، الأحد.

 

جلسة الوزير

التقى الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، مع أبو ريدة عقب المباراة وطالبه بتقديم استقالة من منصبه ومعه أعضاء مجلس الإدارة بعد إخفاق منتخب مصر رغم الدعم الكبير من الدولة وتوفير كل سبل النجاح للجبلاية.

 

كما طالب الوزير بإقالة الجهاز الفني لمنتخب مصر بقيادة المكسيكي خافيير أجيري فورًا دون أي تأجيل في حسم مصيره، وهو ما استجاب له أبو ريدة فور اجتماعه بوزير الشباب والرياضة.

 

أبو ريدة يطالب زملائه بالاستقالة

أعلن المهندس هاني أبو ريدة استقالته من رئاسة الاتحاد المصري لكرة القدم كما دعا أعضاء مجلس إدارة الاتحاد لتقديم استقالاتهم.

 

وقال أبو ريدة في تصريحات رسمية، إن هذا القرار يأتي كإلتزام أدبي رغم أن اتحاد كرة القدم لم يقصر في شئ تجاه المنتخب الوطني وقدم له كل الدعم المادي والمعنوي على الوجه الأكمل.

 

وعن مصير الجهاز الفني والإداري للفريق، أكد أنه مقال بالكامل بعد أن خيب آمال جماهير الكرة المصرية والمسئولين عنها رغم تلبية كافة مطالبه.

 

كما أكد أبو ريدة أنه من واقع المسئولية الوطنية فإنه مستمر في رئاسة اللجنة المنظمة للبطولة حتى نهايتها لأن النجاح في التنظيم كان من البداية هدف نسعى جميعا لتحقيقه من أجل سمعة بلادنا.

 

 

استقالات عبر "واتساب"

بادر حازم إمام، عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة، ومعه زميله سيف زاهر، بالإضافة إلى الدكتورة دينا الرفاعي بتقديم استقالاتهم من منصبهم في عضوية اتحاد الكرة.

واضطر مكتب وزير الشباب والرياضة للاتصال باقي أعضاء مجلس إدارة الاتحاد لكتابة استقالات وتقديمها عبر تطبيق "واتساب"، بعد تمسك بعض الأعضاء بالاستمرار.

وانتهى الأمر إلى استقالة الجميع من اتحاد الكرة وكان آخرهم محمد أبو الوفا، عضو مجلس الإدارة، الذي تقدم باستقالته ظهر اليوم، الأحد.

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا