خبيرة الفلك: تأثير الكسوف الكلي للشمس يحقق مكاسب مالية ووقت مثالي لعقد مفاوضات صُلح

الكسوف الكلي للشمس
الكسوف الكلي للشمس

قالت خبيرة الأبراج عبير فؤاد إن يوم الثلاثاء ٢ يوليو ٢٠١٩، يحدث الكسوف الكلي للشمس الساعة ٩:١٥ مساءً بتوقيت القاهرة "٧:١٥ م بتوقيت جرينتش" عند درجة ١٠ من برج السرطان.

 

وأوضحت عبير فؤاد أن الكسوف يعني اقتران الشمس بالقمر وفي هذه المرة يقترن الكسوف أيضا بالنجم الثابت "الهنعة" لذلك قد ينشر هذا الوضع الفلكي طاقة إيجابية ويعتبر وقتا مثاليا لقضاء أوقات حلوة اجتماعيا وعائليا، وعلى المستوى العام الوقت مناسب لعقد مفاوضات صُلح وسلام.

 

وأضافت عبير فؤاد أنه يستمر تأثير الكسوف ثلاثة أيام حتى ٥ يوليو، ويمنحنا نشاطا ويجلب لنا الفرص لتحقيق مكاسب مالية أو لاعتلاء مكانة أفضل أو وضع أهداف جديدة وعمل بدايات جديدة. 

 

وأشارت عبير فؤاد إلى أن الوقت المناسب لقص الشعر كي ينمو من الأربعاء ٣ إلى الجمعة ٥ يوليو، وعلى مستوى العالم قد تكون هناك مخاطر في بعض المناطق مثل منطقة شرق آسيا وخاصة إيران، أو جنوب أفريقيا، أو يحدث صدام مع الزنوج في أمريكا، أو يحدث خلاف في الاتحاد الأوروبي أو مشكلة خاصة بفرنسا وبريطانيا وألمانيا.

 

 



 
 
 

 

ترشيحاتنا