رئيس الصين يؤكد أهمية تعميق التعاون والثقة السياسية المتبادلة مع جنوب أفريقيا

الرئيس الصيني شي جين بينج
الرئيس الصيني شي جين بينج


 أكد الرئيس الصيني "شي جين بينج" اليوم، أهمية مواصلة تعميق الثقة السياسية المتبادلة مع جنوب أفريقيا، وتعزيز التعاون العملي بين البلدين.

جاءت تصريحات الرئيس الصيني خلال اجتماعه مع نظيره الجنوب أفريقي "سيريل رامافوزا" على هامش قمة مجموعة الاقتصادات الكبرى العشرين (مجموعة العشرين) التي تعقد في مدينة أوساكا اليابانية.

وقال بينج إنه ينبغي على الصين وجنوب أفريقيا مواصلة دعم بعضهما البعض في القضايا المتعلقة بالمصالح الجوهرية والشواغل الرئيسية لكل منهما، وتعزيز مواءمة مبادرة الحزام والطرق والمبادرات الثماني الرئيسية التي تم الإعلان عنها في قمة بكين لمنتدى التعاون الصين أفريقيا (فوكاك) مع خطة التنمية الخمسية لحكومة جنوب أفريقيا.

وحث بينج البلدين على تعميق التعاون في مجالات مثل الطاقة الانتاجية، وبناء البنية التحتية، وتنمية الموارد البشرية، والاقتصاد الرقي، والتكنولوجيا العالية والجديدة.

وأضاف بينج أن الصين ترغب في تبادل الخبرات مع جنوب أفريقيا حول القضاء على الفقر، ودعم الدولة الأفريقية في تحقيق أهدافها التنموية، مشيرا إلى استعداد بلاده لتعزيز الاتصالات والتنسيق مع جنوب أفريقيا للدفاع عن التعددية والعدالة الدولية، وكذلك المصالح المشتركة للدول النامية بما فيها الصين وجنوب أفريقيا.

من جانبه، قال رئيس جنوب أفريقيا "سيريل رامافوزا" - وفقا لوسائل إعلام صينية - إن بلاده تقدر شراكتها الاستراتيجية الشاملة مع الصين، والدعم الثمين وطويل الأجل للصين، وإنها على استعداد لتعزيز تبادل الخبرات في مجال الحكم مع الصين ومواءمة خططها التنموية بشكل وثيق مع البناء المشترك لمبادرة الحزام والطريق.

وأضاف رامافوزا أن جنوب أفريقيا تدعو أيضا إلى معاملة الدول بعضها البعض على قدم المساواة والاحترام، مشددا على معارضة بلاده الأحادية والتنمر التجاري، وتدعم الصين في حماية حقوقها ومصالحها المشروعة.

وتابع رامافوزا أن جنوب أفريقيا ترحب وتدعم الشركات الصينية بما فيها شركة هواوي للاستثمار والعمل في البلاد، وأنها مستعدة لتكثيف الاتصالات والتنسيق مع الصين ضمن أطر متعددة الأطراف مثل مجموعة العشرين ومجموعة بريكس.
 


ترشيحاتنا