«محلية البرلمان» تختتم زيارتها للبحيرة بتفقد قصر ثقافة دمنهور 

قصر ثقافة دمنهور 
قصر ثقافة دمنهور 

اختتمت لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب برئاسة النائب أحمد السجينى يرافقهم اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة، زيارتها لمحافظة البحيرة بجولة تفقدية  داخل مبنى مديرية الثقافة الجديد وقصر ثقافة دمنهور المقام على مساحة ١١٣٢م٢، وتم البناء على مساحة ٩٠٠م٢ وبلغت التكاليف الإنشائية للمبنى ٦٥ مليون جنيه.

 

والمبنى مكون من ٦ أدوار عبارة عن بدروم ( جراج يستوعب عدد ١٥سيارة - خزان مياة )، ودور أرضي خُصص للمسرح الذى تم تجهيزه بأحدث المعدات ( الميكنة والإضاءة والصوتيات )، ويتسع لعدد ٣٠٠ كرسي والدور الأول وهو عبارة عن مكاتب إدارية تتكون من ٧ مكاتب ومكتب خاص بمدير القصر، والدور الثاني عبارة عن أنشطة للجمهور ( قاعة متعددة الأغراض ومكتبة عامة وأخرى للطفل )، والدور الثالث يتكون من نادي للمرأة وقاعة كمييوتر وقاعة فنون تشكيلية ومرسم وخمس قاعات إدارية وقاعة عامة، والدور الرابع خدمات يتكون من ٦ غرف فندقية ومخزن .

 

هذا وقد أشاد  المحافظ وأعضاء اللجنة بمواصفات ومستوى تجهيز المبني الذي سيُعد منارة ثقافية وإضافة إلي الكيانات الثقافية بمحافظة البحيرة ومن المقرر إفتتاحه خلال الفترة القادمة .

 

رافق المحافظ واللجنة د هال بلبع  نائب المحافظ وم عبد الرحمن الشهاوى  السكرتير العام وم حازم الأشموني   السكرتير المساعد و محمد خميس رئيس مدينة دمنهور وأعضاء مجلس النواب .

 

 وكانت اللجنة قد بدأت زيارتها للبحيرة من مدينة وادى النطرون ثم أبو المطامير ثم كفر الدوار ومنها إلى رشيد ثم حوش عيسى ثم كوم حمادة وقامت بتفقد عدد من المشروعات التنموية والجارى العمل به للوقوف على معدلات ونسب تنفيذ المشروعات الجارى تنفيذها بنطاق المحافظة والخروج بتوصيات فاعلة لدفع العمل بتلك المشروعات ونهوها فى توقيتاتها المحددة.

ترشيحاتنا