بالـ«باركود»|الزراعة تواصل صرف أسمدة المحاصيل الصيفية وحملات للمتابعة

الزراعة تواصل صرف الأسمدة للمحاصيل الصيفية
الزراعة تواصل صرف الأسمدة للمحاصيل الصيفية

تواصل وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، استقبال كميات الأسمدة المتفق على توريدها من الشركات المنتجة، وصرف المقررات السمادية للمحاصيل الصيفية بالجمعيات الزراعية  بالمحافظات.
وكشف تقرير الإدارة المركزية لشئون المديريات الزراعية، عن استلام مليون طن أسمدة بنسبة 43% من مقررات المحصول الصيفي من قبل الشركات المنتجة للأسمدة، منذ بدء زراعات المحصول الصيفي، وتواصل الشركات المنتجة للأسمدة إنتاج وتوريد الكميات المتفق على توريدها لوزارة الزراعة، للوصول إلى المستهدف وهو 2.2 مليون طن  لسد احتياجات الموسم الصيفي.
وأكدت وزارة الزراعة، أن كل المقررات متوفرة بالجمعيات الزراعية ولا توجد أزمة في توفير الأسمدة وعمليات صرف الأسمدة وتوزيعها على الفلاحين مستمرة، مشيرة إلى أن  تطبيق منظومة «الباركود» لتتبع الأسمدة الزراعية، نجحت بنسبة 100%، وساعدت في الحد من عمليات التلاعب والتهريب أثناء نقل المقررات، وذلك  بعد اعتماد بوليصة شحن الأسمدة بختم مجلس إدارة الجمعية الزراعية، وبركود الختم المخصص لمدير الجمعية الزراعية وأمين المخزن حتى يتثنى لهم  اعتماد بوليصة شحن الأسمدة بعد وصولها إلى مقر الجمعية، ويتم تسليم سائق السيارة المحملة بالأسمدة  بوليصة الشحن لتسليمها إلى المصنع بوصول الشحنة، بالإضافة إلى المتابعة الدورية من قبل  لجان المتابعة حول صرف الأسمدة بالجمعيات الزراعية.
فيما أعلن المركز الإعلامي لمجلس الوزراء تأكيد وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي عدم وجود عجز في الأسمدة بالجمعيات الزراعية بأي محافظة من المحافظات، وأن جميع الأسمدة متوافرة بشكل طبيعي يكفي احتياجات المزارعين، بكافة الجمعيات الزراعية على مستوى الجمهورية، وأن كل ما يثار في هذا الشأن مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة تستهدف إثارة غضب المزارعين.
وأكدت وزارة الزراعة، أن ملف توزيع الأسمدة يحظى بمتابعة دقيقة ومستمرة من قبل الوزارة بداية من خروجه من المصنع وحتى وصوله للجمعيات بمختلف المحافظات وتوزيعه على المزارعين، مشيرة إلى شن مديريات الزراعة حملات مرور دورية على الجمعيات الزراعية للتأكد من مساندة المزارعين من توفير حصص السماد والبذور.
يذكر أن وزارة الزراعة، تقوم بصرف الأسمدة الصيفية للفلاحين لجميع المحاصيل الصيفية بالأسعار المدعمة «شيكارة» اليوريا 164.5 جنيه، والنترات 159.5 جنيه، بجانب توفير ما يقرب من 870 ألف طن تم توريدها للجمعيات الزراعية.

ترشيحاتنا