الصحة: بدء التأمين الجديد في بورسعيد أول يوليو بتشغيل تجريبي لمدة شهرين

مسئولو وزارة الصحة خلال متابعة منظومة التأمين الصحي ببورسعيد
مسئولو وزارة الصحة خلال متابعة منظومة التأمين الصحي ببورسعيد

أكدت وزارة الصحة والسكان، تدشين المشروع القومي للتأمين الصحي الشامل الجديد بمحافظة بورسعيد أولى محافظات المرحلة الأولى للقانون الجديد في موعده المحدد مطلع شهر يوليو المقبل.

 

جاء ذلك خلال اجتماع لمسئولي وزارة الصحة والسكان، مع محافظ بورسعيد اللواء عادل الغضبان، مساء الإثنين 24 يونيو، بمقر هيئات التأمين الصحي الشامل الجديد، لمتابعة التجهيزات الجارية بالمستشفيات ووحدات طب الأسرة، بحضور مساعد وزير الصحة لشئون الرقابة والمتابعة، والمشرف على مشروع التأمين الصحي الجديد د.أحمد السبكي، ومساعد الوزيرة لقطاع الطب العلاجي د.أحمد محيي القاصد، ورئيس أمانة المراكز الطبية المتخصصة د.محمد ضاحي، وعدد من قيادات وزارة الصحة.

 

وأوضحت الوزارة، أن تدشين منظومة التأمين الصحي الشامل في محافظة بورسعيد سيبدأ بمرحلة التشغيل التجريبي تمتد لفترة شهرين من الأول من يوليو القادم وتنتهي في الأول من سبتمبر، سيتم خلالها تقديم خدمات طبية ذات جودة عالية مطابقة للمعايير القومية المصرية، ومن خلال منشآت مسجلة لدي الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية، كما ستشهد تلك المرحلة استكمال البنية المعلوماتية والانتهاء من تسجيل المنتفعين بالخدمة، مع استمرار تدريب كافة الفرق الطبية والإدارية.

 

وأشارت الوزارة إلى أنه بدايةً من أول شهر يوليو المقبل، سيتم إدخال المرضى للمستشفيات عن طريق نظام الإحالة من خلال وحدات طب الأسرة، لافتةً إلى أن المستشفيات ستظل تستقبل حالات الطوارئ والحوادث فقط.

 

 وطالبة الوزارة بسرعة فتح ملف الأسرة في الوحدات الصحية لكافة المواطنين، مناشدة مواطني بورسعيد بسرعة التوجه للوحدات التابعين لها حسب التوزيع الجغرافي لمحل السكن، لفتح الملف الطبي وإجراء الكشف الطبي، حتى يتم الانتهاء من الميكنة والتحول الرقمي الخاص بمنظومة تسجيل قاعدة بيانات المنتفعين.

 

ومن جانبه أشاد محافظ بورسعيد، بالجهود التي تبذلها الوزارة لتطبيق قانون التأمين الصحي الشامل الجديد بمحافظة بورسعيد وفقاً لأعلى معايير الجودة، مؤكداً تسخير كافة إمكانيات المحافظة وتوفير كافة اللوجستيات، بما يساهم في تطبيق المنظومة الجديدة وفقاً لأعلى معايير الجودة.

 

وعقب انتهاء الاجتماع توجه مسئولو وزارة الصحة والسكان لتفقد الأعمال الجارية بمستشفيات بورسعيد العام، والرمد، والنصر التخصصي للأطفال، تمهيداً لتطبيق التأمين الصحي الجديد.

 

تفقد مسئولو الوزارة مستشفى بورسعيد العام، وتم التوجيه بسرعة الانتهاء من الواجهات بالمبنى القديم، والاهتمام بتنسيق الواجهات الخارجية وساحة الانتظار الخارجية ومدخل المستشفى بما يليق بالمنظومة الجديدة.

 

كما تفقد الوفد، الأعمال والتجهيزات الجارية بمستشفى الرمد، وأشادوا بالتجهيزات الطبية وغير الطبية، مطالبين على سرعة الانتهاء من الأعمال التنسيقية لمدخل المستشفى.

 

انتهت الجولة بتفقد مستشفى النصر التخصصي للأطفال، والتي تتم بها أعمال التجهيزات الطبية وغير الطبية في المواعيد المحددة، وتضاهي أفضل المستشفيات الخاصة.

 

 

ترشيحاتنا