رئيس النواب منتقدًا النقاش حول الموازنة: قاعة البرلمان للموافقة والرفض

 علي عبد العال
علي عبد العال

جدد د. علي عبد العال، رئيس مجلس النواب تأكيداته بضرورة الحديث بالموازنة دون النقاش والتطرق لإشكاليات الدوائر، وأن يكون الحديث فى الفلسلفة للموازنة، خاصة أن اللجان النوعية شهدت مناقشات موسعة على مدار أيام كثيرة للنقاش والحوار حول الموازنة قائلا:" قاعة البرلمان للموافقة أو غير الموافقة والنقاش للجان".


جاء ذلك في الجلسة العامة للبرلمان، حيث مناقشة لليوم الثالث التقرير العام للجنة الخطة بشأن مشروع خطة التنمية المستدامة متوسطة الأجل (2018 - 2019 / 2021 - 2022) وخطة العام الثاني منها (2019 / 2020)، ومشروع الموازنة العامة للدولة، ومشروعات موازنات الهيئات العامة الاقتصادية، ومشروع موازنة الهيئة القومية للإنتاج الحربي للسنة المالية 2019 / 2020.


ولفت إلي أنه ليس من المنطقي أن يتحدث الجميع فى الموازنة بالقاعة رغم أن الكثير تحدث باللجان علي مستوي ال25 باللجان النوعية، قائلا:" مش منطقي تكون الموازنة أخذ وعطاء كدا".


من جانبه وصف النائب ضياء الدين داود، عضو مجلس النواب، موازنة العام المالي الجديد بالمتواضعة، مقدمة من حكومة منعزلة ومتواضعة قائلا:" موازنة العام المالي الجديد متواضعة".


ولفت إلى أن الأرقام المتضمنة بالموازنة متواضعة، ويؤكد أن الحكومة تعمل بجزر منعزلة، والاستحقاقات الدستورية غير محققة بالشكل الفعلي، مشيرا إلى أن بوصلة الحكومة تائهة، وتعد حكومة تكنوقراط دون أى فلسفة سياسية للانحياز للشعب ، مشيرا إلى أنه فى الأول من يوليو القادم سنواجه بموجة تضخمية كبيرة بسبب الزيادات المقررة ولا تتضمن الموازنة أى إجراءات لضب الأسعار ومواجهة هذه الموجة بشكل فعال.

ترشيحاتنا