جامعة القاهرة: لن نحجب نتائج الطلاب المتعثرين في سداد المصروفات

رئيس جامعة القاهرة : لن نحجب نتائج الطلاب المتعثرين في سدادالمصروفات الدراسية
رئيس جامعة القاهرة : لن نحجب نتائج الطلاب المتعثرين في سدادالمصروفات الدراسية

أكد د. محمد عثمان الخشت، رئيس جامعة القاهرة، أن الجامعة لا ترجع في كلامها"، وأن قرارات مجلس الجامعة يتم تنفيذها، موضحًا أن فكرة الرفع الحدي موجودة في كل جامعات الدولة المتقدمة، وقد ساعدت في تحسين نتائج الطلاب، مؤكدا على عدم حجب نتائج الطلاب المتعثرين في سداد المصروفات.

وأضاف الخشت، إن تطوير العقل المصري، يمثل جزءًا مهمًا من تطوير الدولة ومواكبة وتتبع الحضارات والدول، مشيرًا إلى أن التقدم يتطلب التطوير في التعليم وتتبع الدول في تطوره.

وأوضح الخشت، بكلمته، الإثنين 24 يونيو، خلال الحوار المفتوح مع طلاب جامعة القاهرة بمعسكر قادة المستقبل بحضور الكاتب الصحفي عبد المحسن سلامة رئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرام، والدكتور عبدالله التطاوي المستشار الثقافي لرئيس جامعة القاهرة، وعدد من الأساتذة والطلاب، أنه عندما يتحدث عن تطوير العقل المصري فإنه بحكم تخصصه، فإنه يتتبع تاريخ الدول والعصور والحضارات، وهو ما يفسر أسباب هبوط حضارات وصعود أخري، والانتقال من عصر لآخر، وتحول الإنسانية من مرحلة إلى أخري، وبالتالي يساعد هذا في إدراك كيفية تحقيق التقدم.

وأشار رئيس جامعة القاهرة، إلى أن تحريك التاريخ منذ قديم الأزل، جاء من الأنبياء والفلاسفة والقادة، حيث تغيرت البشرية مع هؤلاء في كافة أنحاء العالم، مؤكدًا على ضرورة تغيير طرق التفكير والقضاء على طرق التفكير التقليدي والانتقال إلى طرق التفكير الجديدة والحديثة التي تعمل على تطوير الدول.

وأوضح د. محمد الخشت، أهمية التفكير والابتعاد عن التقليد وضرورة الاعتماد على الابتكار، لافتًا إلى أن التيارات المتطرفة "تفكير متخلف وغبي"، وطرق تفكيرها فاشلة. وأكد على أهمية تغيير طرق التفكير والانتقال من طرق التفكير القديمة إلى طرق جديدة لتعود بالنفع على الدولة واقتصادها وتطويرها.

وأكد الخشت، أن جامعة القاهرة، عبر تاريخها، لا يوجد شيء يوحد طلابها، وبالتالي كان لابد من وجود مناهج توحد الخلفية الثقافية لأبنائها، وهو ما دفعنا إلى عمل مقرر التفكير النقدي القائم على الكتاب المفتوح وتطوير قدرات الطالب في التحليل والتفسير والابداع الابتكار والاستنتاج وحل المشكلات من أجل خريج قادرعلى مواكبة سوق العمل، والذي أثبت نجاحه بين الطلاب، مؤكدًا أن أحد طرق تطوير العقل المصري، هو الحوار البناء والحوار المشترك مع الطلاب مما يساعد على التواصل والخروج بنتائج كبيرة.

ترشيحاتنا