ميرفت سلطان: 60 مليون دولار حصيلة تنازلات العملاء عن العملة خلال شهر

ميرفت سلطان رئيس البنك المصري لتنمية الصادرات
ميرفت سلطان رئيس البنك المصري لتنمية الصادرات

أكدت ميرفت سلطان رئيس مجلس إدارة البنك المصري لتنمية الصادرات، أن حجم التنازلات ارتفع منذ بدء تراجع الدولار أمام الجنيه خلال الفترة الماضية، مشيرةً إلى أن الشهر الماضي فقط شهد تنازلات عن العملة الأمريكية في البنك بقيمة 60 مليون دولار.


وتوقعت ميرفت سلطان، أنه من المتوقع أن يستمر تراجع سعر الدولار الأمريكي أمام الجنيه المصري، في حالة عدم حدوث أى تغيير في العوامل التي أدت لتراجعه، بالإضافة لعدم حدوث أى توترات في المنطقة.


وقالت رئيس البنك المصري لتنمية الصادرات، إن كل المصادر التي تُدر عائدات دولارية للدولة في تزايد مستمر، ومنها عائدات قناة سويس، وتحويلات المصريين العاملين بالخارج، وصادرات مصر من الغاز، بالإضافة إلي الاستثمار في أدوات الدين السيادية، وارتفاع عوائد قطاع السياحة، بجانب تراجع حجم الواردات، مما أدى إلي ارتفاع المعروض من العملة الأجنبية، وهو ما ساهم في تراجع سعر صرف الدولار.


وأشارت إلي أن حصيلة البنك من التنازلات عن العملة الأجنبية ارتفعت إلى 1.7 مليار دولار منذ قرار تحرير سعر الصرف.


وأوضحت ميرفت سلطان، أن رأس المال المصرح لبنك تنمية الصادرات يبلغ نحو 5 مليارات جنيه كما تخطت حقوق الملكية حاجز الـ 5 مليارات جنيه، فيما يُقدر رأس المال المدفوع نحو 2 مليار و728 ألف جنيه، لافتةً إلى أن معدل كفاية رأس المال يصل إلى 14%، الأمر الذي يجعل البنك متوافق مع المتطلبات الرقابية لقانون البنوك الجديد والذي يلزم البنوك برأس مال قدره 5 مليارات جنيه.


وصرحت بأن البنك حصل على قطعة أرض بالعاصمة الإدارية الجديدة بهدف إنشاء فرع لبنك تنمية الصادرات بالعاصمة الإدارية الجديدة، وبالفعل تم التعاقد من المكتب الاستشاري والهيئة الهندسية لوضع الهيكل والشكل النهائي للمبنى، ومن المتوقع الانتهاء من البنية الأساسية للفرع بنهاية عام 2020.
 

ترشيحاتنا