مطرانيّة أسيوط تحتفل بارتداء الثوب الإكليريكيّ

مطرانيّة أسيوط تحتفل بارتداء الثوب الإكليريكيّ
مطرانيّة أسيوط تحتفل بارتداء الثوب الإكليريكيّ


احتفل اليوم الشّمّاس ملاك عادل  بارتداء الثوب الإكليريكيّ من يد صاحب النّيافة الأنبا كيرلس وليم مطران ايبارشية اسيوط للاقباط الكاثوليك وذلك بكنيسة قلب يسوع للأقباط الكاثوليك بالقوصيّة بأسيوط بحضور لفيف من الآباء الكهنة الاجلاء و شمامسة الإكليريكيّة و العديد من الرّاهبان و الراهبات و العائلة و شعب الكنيسة المحتفل.
بدأ الاحتفال بالقدّاس الإلهيّ الّذي تخلله الالحان الكنسيّة من خورس الكنيسة وكلمة نيافة الانبا كيرلس التي احتوت علي شكر للرعية لتقديم ابن من الكنيسة كما شكر الآباء الرعاة عن محبتهم وعملهم والأب موسى كامل الذي يُمثّل الكلية الاكليريكية ثم دارت كلمته الروحية حول ثلاثة أمور مهمة في حياة الإنسان وهي منطق الطفولة ومنطق الهروب ومنطق القوة وهذه الأمور لا تفيد الإنسان على الإطلاق ولكن الهدف الأساسي هو قوّة المنطق التي تعامل بها السّيّد المسيح في كلّ الأوقات كما تحدث عن الثوب الإكليريكيّ واصفا اياه " تجرّد عن العالم وهو بداية خطوة من المذبح المقدّس " .
و اختتم اليوم بكلمة الشّمّاس بشكر لنيافة الأنبا كيرلس ولكلّ الحضور و اعطاء البركة الختامية من نيافة الأنبا كيرلس و الخروج إلى ساحة الكنيسة لاستقبال التهاني

ترشيحاتنا