تنسيق الجامعات ٢٠١٩| 95% للطب و90 للهندسة في تنسيق الجامعات الخاصة

 مجلس الجامعات الخاصة والأهلية
مجلس الجامعات الخاصة والأهلية

اعتمد مجلس الجامعات الخاصة والأهلية، قواعد تنسيق قبول الطلاب الحاصلين على شهادة الثانوية العامة والشهادات العربية والأجنبية المعادلة للالتحاق بكليات الجامعات الخاصة والأهلية خلال العام الجامعي 2019/2020 بنظام الشرائح وفقاً لمجاميع الطلاب في الثانوية العامة.

ويتضمن تنسيق الجامعات الخاصة ثلاث مراحل على أن يكون الحد الأدنى لمجموع التقدم لكليات الجامعات الخاصة بالقطاعات المختلفة، على النحو التالي:

- الطب البشرى 95%
- كليات (طب الأسنان والصيدلة، والعلاج الطبيعي) 90 %
- كلية الهندسة 80%
- كليات (الفنون التطبيقية، والعلوم الصحية التطبيقية، والتكنولوجيا الحيوية، وعلوم الحاسب) 70%
- كليات (الإعلام، واللغات والترجمة والاقتصاد والعلوم السياسية، والإدارة) 60%، وباقي الكليات 55%.

وقرر المجلس خفض الحد الأقصى لأعداد الطلاب المقبولين بكليتي الصيدلة وطب الأسنان بنسبة 25% من إجمالي الأعداد المقرر قبولها، وذلك تماشيا مع متطلبات سوق العمل مستقبلا في القطاع الصحي.

ووجه د. خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، بتشجيع الجامعات الخاصة على إنشاء كليات جديدة تقدم أنماط وتخصصات علمية معاصرة يتطلبها سوق العمل المحلى والإقليمي والدولي.

ووافق المجلس على بدء الدراسة ببرنامجي اللغة الصينية وآدابها والدراما والمسرح بكلية الآداب والإنسانيات بالجامعة البريطانية في مصر بداية من العام الجامعي 2019/2020 على أن يحدد لكل قسم 100 في كل برنامج وفقاً للإمكانيات المادية والبشرية المتاحة بالكلية.

ووافق المجلس على تعديل مسمى كلية إدارة الأعمال والتسويق الدولي بجامعة سيناء إلى كلية إدارة الأعمال، كما وافق المجلس أيضاً على زيادة أعداد الطلاب المقبولين بكلية التكنولوجيا الحيوية بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا لتكون 250 طالبا بدلا من 150 طالبا بدءاً من العام الجامعي 2019/2020.

وافق المجلس على مذكرات التفاهم المقرر توقيعها بين بعض الجامعات الخاصة والجامعات الدولية، وهى على النحو التالى:

- جامعة الأهرام الكندية، وجامعتي أوشن كاونتى وكيين بنيو جيرسى بالولايات المتحدة الأمريكية.

- جامعة مصر الدولية وكل من جامعة سان انطونيو الكاثوليكية فى مورسيا بإسبانيا، وكلية برست لإدارة الأعمال بفرنسا.

وكان مجلس الجامعات الخاصة والأهلية، قد عقد ظهر اليوم الخميس اجتماعا برئاسة د. خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، وبحضور د.صديق عبد السلام أمين المجلس، والسادة أعضاء المجلس، وذلك بمقر الوزارة.

وتقدم الوزير باسم المجلس والقيادات الجامعية بخالص العزاء للدكتور محمد حسن عزازى رئيس جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا فى وفاة نجله.

ووجه الوزير التهنئة للدكتور جمال سامي على توليه رئاسة جامعة 6 أكتوبر، والدكتور محمد خيري كقائم بعمل رئيس الجامعة المصرية للتعلم الإلكترونى.

ورحب الوزير بالممثلين الجدد للوزير بالجامعات الخاصة والأهلية الذين صدر لهم قرارا وزاريا بالتعيين في هذا المنصب لمدة عام.

ووجه الوزير بضرورة التعاون مع ممثلي الوزير بالجامعات الخاصة والأهلية بما يتماشى مع إستراتيجية وزارة التعليم العالي، وتنفيذ قرارات المجلس، ومتابعتها، وإعداد تقارير دورية تساهم في دعم منظومة التعليم العالي.

واطمأن د. عبد الغفار على انتهاء أعمال امتحانات الفصل الدراسي الثاني بالجامعات الخاصة، واستعداد الجامعات وخططها المستقبلية لبدء العام الدراسي القادم في ضوء الضوابط والقواعد المنظمة لها .

وأكد د. خالد عبد الغفار على ضرورة التحول الرقمي للجامعات الخاصة وتحويلها لجامعات ذكية في إطار تقديم خدمات تعليمية متميزة خلال عامين على الأكثر.

وفى إطار استثمار الإجازة الصيفية لطلاب الجامعات الخاصة وجه الوزير بضرورة المشاركة المجتمعية للجامعات الخاصة في تنمية العشوائيات وتطويرها في المناطق المحيطة بها وتعظيم دورها في المجتمع، وذلك على غرار مشاركة الجامعات الحكومية في مسابقة أفضل جامعة لها مشاركة مجتمعية في تنمية العشوائيات بالمناطق المحيطة بها.

وأكد د. عبد الغفار أيضاً على ضرورة الاهتمام بالأنشطة الطلابية بمختلف مجالاتها الثقافية والرياضية والفنية لطلاب الجامعات الخاصة، والإعلان عنها خلال فترة إجازة آخر العام؛ لتشجيع الطلاب على المشاركة فيها.

وطالب الوزير بضرورة الترويج والتسويق للجامعات الخاصة وبرامجها التعليمية بالخارج لجذب الطلاب الوافدين للدراسة بها من خلال التعاون مع المكاتب الثقافية المصرية بالخارج للترويج لبرامجها.

ترشيحاتنا