حزب المصريين الأحرار يستنكر تصريحات أردوغان حول وفاة مرسي

د.عصام خليل رئيس حزب المصريين الأحرار
د.عصام خليل رئيس حزب المصريين الأحرار

استنكر حزب المصريين الأحرار، تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان حول وفاة محمد مرسي – الذى توفى خلال جلسة المحاكمة بتهمة التخابر- والتى يستهدف منها إثارة البلبلة ومحاولة التشكيك بما يخدم جماعة الإخوان الإرهابية.

وقال الحزب فى بيان رسمى له، إن أردوغان حاول كعادة الإخوان الاستفادة من كافة الظروف للترويج لأكاذيب بهدف خدمة الجماعة والتيارات التي تتورط تركيا فى دعمها، فى حلقة جديدة من مسلسل خسيس للتشكيك فى القيادة المصرية الثابتة والراسخة.

وأضاف المصريين الأحرار ، أن وصف أعمال جماعة الإخوان بالنضال الديمقراطي تزييف للصورة الحقيقة ودعم مفضوح للأعمال الإرهابية التي تريق دماء الأبرياء والتأمر على الوطن ودليلًا دامغًا على دعم أوردغان للجماعات الإرهابية ، ولا سيما أن مرسي وقادة جماعته الإرهابية متورطين فى عدة قضايا للتخابر والخيانة العظمي لمصر.

وأعلن حزب المصريين الأحرار رفض الحزب بشدة ما ورد من حديث الإفك على لسان رئيس تركيا عن مصر، والذى يستوجب الحساب العسير.

وقال المصريين الأحرار إن الجبناء هم من يدعمون الإرهاب ليتخذون منه ساترًا لتحقيق أغراضهم ويدعمون جماعات مسلحة ضد بلدان ودول، أما مصر الأبية شعبًا وقيادة لا يعرفون الخوف لأن عقيدتهم النصر أو الشهادة فى سبيل حفظ الوطن وسلامة المواطنين ويواجهون الإرهاب الذى تدعمونه دون هوادة.

وأكد الحزب، أن كافة السجناء على ذمة قضايا يتخذون كافة حقوقهم المكفولة وفق الدستور والقانون فى درجات التقاضي، ولا سيما بإنهم يحظون بالرعاية الصحية اللازمة ، ووقع الطب الشرعى الكشف الطبي الدقيقة على جثة مرسي وقررت النيابة العامة التصريح بالدفن ولا مجال للتشكيك فى مجريات أعمال جهات لا تعرف سوى النزاهة والشرف.

وتابع أن الدولة المصرية عنوان للتعامل مع الجميع بالعدل والحق ولا مجال للمغالاة او المزايدة من أناس لا تعرف سوى الظلم والدعم للتيارات المتشدده، ولايروق لاي مصري أن يتعامل مع متورطين فى دماء أبرياء وداعمين للإرهاب.

ترشيحاتنا