«الأحرار الدستوريين»: الشعب المصري يرفض تصريحات أردوغان السياسية

اردوغان داعم الإرهاب
اردوغان داعم الإرهاب

أعلن حزب الأحرار الدستوريين، استنكاره ورفضه لتصريحات الرئيس التركي رجب طيب اردوغان التي يذيعها منذ أمس بعد وفاة الرئيس المخلوع محمد مرسي العياط. 

وأكد الحزب – في بيان له- أن هذه التصريحات ذات أغراض سياسية تهدف عبثا إلى زعزعة الأمن والسلام المصري وإثارة الرأي العام الدولي ضد مصر بهذه الأكاذيب.

ولفت الحزب إلى صدور بيان من النائب العام المصري شرح فيه ملابسات الوفاة التي حدثت أمام أعين الجميع في قاعة المحكمة خلال محاكمة مرسي في قضية التخابر.

ويؤكد الحزب أن الشعب المصري لن يلتفت إلى مثل هذه التصريحات المغرضة ويرفض أي تدخل خارجي أو أي تشكيك في البيانات الرسمية الصادرة من مؤسسات الدولة المصرية، وسنظل مؤيدين لقيادتنا السياسية واثقين في نزاهتها وصدق نواياها رغم أنف أعداء الوطن، ممن اعتادوا على صناعه الأكاذيب والإتجار بها.
 

ترشيحاتنا