شوقي علام: قضية الزيادة السكانية شغلت حيزًا كبيرًا على مر التاريخ

مفتي الجمهورية
مفتي الجمهورية

أكد د. شوقي علام، مفتي الجمهورية، إن قضية السكان شغلت حيزًا كبيرًا على مر التاريخ الافتائي، مشيرًا إلى أن المشكلة في تصور البعض لها بعد ديني، وتم إعداد كتاب لتوضيح ان الدين ليس جزء من المشكلة وليس له علاقة بالشبهات التي يثيرها البعض ويعد ضمن الحملة التي أطلقتها وزارة التضامن" 2 كفاية" وطباعه 1500 نسخة من الكتاب ويجيب علي الشواهد الدينية. 

 

وطالب د. شوقى علام، في كلمته  خلال الجلسة الافتتاحية  بمؤتمر "السكان وتحديات التنمية المستدامة"، بالمركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية، بضرورة اجراء دراسة  لتحديد النتائج المبدأيه لمشروع 2 كفاية، وهل هناك تقدم لها أم لا، لافتا إلى أنه في حال التقدم يجب العمل على تكثيف الحملات وتعميمها على مختلف محافظات الجمهورية، وفي حال رصد عوائق يتم العمل علي حل العوائق، حيث يجب أن يكون هناك توازن بين النمو السكاني الإقتصادي.

 

وتقدم المفتي بالشكر للمجلس القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية بسبب الجهودة المبذولة لمعالجة كافة القضايا التي تخص المجتمع.

 

جاء ذلك خلال عقد المؤتمر السنوى العشرون للمركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية تحت عنوان "السكان وتحديات التنمية المستدامة" وسيستمر على مدار  يومي 18 و19 يونيو الجاري لمناقشة معدلات الزيادة السكانية وأثرها على التنمية بحضور غادة والى وزيرة  التضامن الاجتماعي رئيس مجلس إدارة المركز القومى للبحوث الاجتماعية والجنائية والدكتورة  سعاد عبد الرحيم مدير المركز القومى للبحوث الاجتماعية والجنائية واللواء خيرت بركات رئيس الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، والدكتور هشام مخلوف رئيس الجمعية المصرية للإحصاء، والدكتور حسام بدرارى رئيس مؤسسة بدرارى للتعليم والتمنية، والعديد من الخبراء والمختصين.

ترشيحاتنا