وتعميم تطبيق المقررات الإلكترونية

جامعة أسيوط: إرساء قواعد ملزمة لسداد الرسوم الدراسية مع بداية العام المقبل

مجلس جامعة أسيوط المنعقد هذا الأسبوع
مجلس جامعة أسيوط المنعقد هذا الأسبوع

 

شدد د. طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط على ضرورة تكاتف كافة جهود قيادات الجامعة والكليات وذلك من أجل وضع أطار محدد للعملية التعليمية خلال العام الجامعي الجديد وفق قواعد عامة تواكب إستراتيجية الجامعة الهادفة إلى تطوير خدماتها التعليمية والبحثية ومواكبة أحدث النظم العلمية والجامعية لدعم الطلاب والتيسير عليهم .

 

جاء ذلك خلال اجتماع رئيس جامعة أسيوط مع مجلس عمداء الكليات وذلك بحضور الدكتور شحاته غريب نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب ولفيفٍ من عمداء الكليات ووكلائها المختصين بقطاع شئون التعليم والطلاب والأستاذ رمضان توفيق مدير عام الشئون التعليمية. بالجامعة.

وأشار د. طارق الجمال إلى أنه جاري العمل لتطبيق عدد من الإجراءات الحاسمة التي تلزم الطلاب سداد المصروفات الدراسية مع بداية العام الجامعي الجديد 2019 – 2020 مع التزام إدارة الجامعة من جانبها بالإسراع في سداد الرسوم نيابةً عن الطلاب الغير قادرين من المتقدمين بطلبات إلى رعاية الشباب للسداد من صندوق التكامل.

 

 

كما أشار رئيس جامعة أسيوط إلى أن العام الجامعي الجديد سوف يشهد أيضاً تطبيق تحويل المقررات الدراسية الورقية إلى مقررات إلكترونية يتم توزيعها على اسطوانات مدمجة تضم المقررات الدراسية الكاملة للفصلين الدراسيين الأول والثاني ، مع قيام الجامعة بطبع المقررات في كتب ورقية بسعر التكلفة وذلك لمن يرغب من الطلاب.

 

 

مشيراً إلى أن ثمن المقررات الدراسية سوف يحصل مع الرسوم الدراسية ويتم تحديد قيمتها وفق عدد الساعات المخصصة لكل مادة مع مراعاة الحفاظ على حقوق الملكية الفرية لأستاذ المادة.

 

 

مضيفاً أنه جارى الآن إعداد دراستين لتقييم قيمة الرسوم الخاصة بكل مادة في ضوء عدد الساعات الخاصة بكل مادة، وكذلك الكثافة العددية داخل كل كلية مع متابعة تطبيق النظام لعلاج أي سلبيات محتملة له وعن فوائد تطبيق المقررات الإلكترونية.

 

 

أوضح د. طارق الجمال خلال الاجتماع أن تقديم المقررات الدراسية على اسطوانات مدمجة يمثل خطوة أولى تمهيداً لتحميلها على الموقع الالكتروني للجامعة ثم تطويرها إلى مناهج تفاعلية تزيد من التواصل بين الأستاذ والطلاب عن طريق طرح أسئلة وتلقى الإجابة عليها أو إجراء مناقشة أو حوار مباشر مع الطلاب من خلال الموقع الالكتروني.

 

 

مشيراً إلى طرح بديلاً آخر للمقررات الإلكترونية وهو تحديد أسماء مراجع علمية للطلاب وإتاحتها بمكتبة الكلية وذلك كمصدر للمنهج الدراسي المطبق .

 

 

وشدد رئيس الجامعة خلال اجتماعه على تصدى الإدارة العليا للجامعة بكل حزم لاتجاه بعض الأساتذة إلى بيع الكتب الدراسية في منافذ خاصة وهو ما يمثل خروج عن القواعد الجامعية المنظمة لهذا الشأن مع استعداد إدارة الجامعة لاتخاذ الإجراءات القانونية لمواجهة بيع الكتب الخارجية بأسعار مبالغ فيها وبمستوى جودة منخفض.

 

 

 

مشيراً إلى أن اتجاه الجامعة إلى توفير الكتب الدراسة بسعر تكلفة سوف يتم بالتعاون مع عدد من المطابع الكبرى على مستوى الجمهورية وذلك لضمان عدم استغلال الطلاب .

 

ومن جانبه أوضح د. شحاته غريب نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب أن اجتماع رئيس الجامعة بمجلس العمداء يأتي في إطار تطبيق قرار مجلس الجامعة السابق والخاص بتوزيع المقررات الدراسية على اسطوانة مدمجة للطلاب والجاري الإعداد له عن طريق جمع المادة العلمية للمقررات الدراسية على مستوى كافة كليات الجامعة ، كما جارى التواصل مع إدارات الكليات وأقسامها المختلفة لتنسيق العمل وتكاتف الجهود من اجل سرعة ودقة تطبيق النظام الجديد وهو ما سوف يتم بالتعاون كذلك مع اتحاد طلاب الجامعة وذلك في مشاركتهم في توعية الطلاب بما جارى اتخاذه من إجراءات جديدة لضمان إطلاق العام الجامعي الجديد على نحو منظم ويسير .

ترشيحاتنا