ننشر توصيات مجلس الوحدة الاقتصادية العربية للاستفادة من التكنولوجية المالية

على الخوري مستشار مجلس الوحدة الاقتصادية العربية
على الخوري مستشار مجلس الوحدة الاقتصادية العربية

قدم د.على الخوري مستشار مجلس الوحدة الاقتصادية العربية رئيس مجلس إدارة الاتحاد العربي للاقتصاد الرقمي، التابع لجامعة الدول العربية، عدة توصيات لمجلس الوحدة للاستفادة من التكنولوجيا المالية.

وأوضح أن ايسلندا لمواكبة المتغيرات التي طرأت عل مجال التكنولوجيا المالية، منحت تصريح رسمي يعد الأول من نوعه على مستوى العالم لتداول العملات الرقمية المشفرة عبر تقنية 《البلوك تشين》يسري داخل المنطقة الاقتصادية الأوربية، أكبر منطقة اقتصادية في العالم.

وشملت التوصيات التي عرضها خلال الجلسة الأولى من فعاليات اليوم الثاني من مؤتمر سيملس شمال إفريقيا اليوم الثلاثاء، أن الحكومات العربية أصبحت أمام خيار لابد منه، وهو وجوب دور استباقي بوضع الأطر القانونية والتنظيمية للتكنولوجيات المالية وضمان توائمها مع الخطط التنموية الوطنية.

وتضمنت التوصيات، أنه يتعين على اتحاد البنوك المركزية تشكيل غرفة مشتركة تضم كبريات الشركات التكنولوجية وممثلين وخبراء من القطاع الحكومي والخاص ومختصين في النظم المالية والاتصالات، على أن تكون مهمة هذه الغرفة البحث ودراسة المشكلات والتحديات العالمية المرتبطة بتكنولوجيا الأموال وكيفية تجاوزها.

وتعمل الغرفة المشتركة على دراسة التشريعات الدولية في ضوء التجارب والخبرات العالمية والمحلية وتقوم بإصدار منشور تشريعي نصف سنوي للدول العربية للتعامل مع تكنولوجيا الاقتصاد الرقمي خاصة في تنظيم المنتجات والخدمات والحلول.

وأشارت إلى أنه يجب على البنوك والمؤسسات المالية الاستعداد لاستخدام مفهوم البنوك المفتوحة وكيفية التعامل مع متصات الفينتك، كما ينبغي على البنوك العربية تطوير خطط إستراتيجية للتحول الرقمي بشكل متكيف مع متغيرات الأسواق؛ والتركيز على دعم وتطوير التستثمار المحلي والعربي والأهم دعم الاقتصاديات الوطنية.

وأوضحت أن الرؤية العربية المشتركة تتكون من 50 برنامج ومبادرة جزء منها مقترح ادراجها ضمن الخطط الوطنية لتنفيذها من الدول العربية وجزء يتطلب التعاون والعمل المشترك.

ترشيحاتنا