أسيوط تبدأ أولى خطوات تطوير القرى الأكثر احتياجاً

اسيوط تبدأ أولى خطوات تطوير القرى الأكثر احتياجاً بتطوير قرية شقلقيل
اسيوط تبدأ أولى خطوات تطوير القرى الأكثر احتياجاً بتطوير قرية شقلقيل

شهد المهندس نبيل الطيبي سكرتير مساعد محافظة أسيوط نيابة عن اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط أولى خطوات تطوير القرى الأكثر احتياجاً بتدشين مؤتمراً بعنوان "شقلقيل قرية متطورة" والمقام بمجلس مدينة أبنوب تحت رعاية محافظ أسيوط لرصد وبحث احتيجات القرية وتطويرها.
 

وذلك بحضور الدكتورة مها غانم نائب رئيس جامعة أسيوط لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والدكتور ثابت عبد المنعم مدير مركز الدراسات والبحوث البيئية بالجامعة والمهندس ياسر عمر وكيل لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب وعبد الكريم زكريا عضو لجنة الإسكان بمجلس النواب وتاج أبوسداح رئيس مجلس مدينة أبنوب كما شهد المؤتمر حضور الدكتور محمد حمام الدقيشى عميد كلية الزراعة والدكتور وجدي نخلة عميد كلية التربية النوعية والدكتور جمال محمد على عميد كلية التربية الرياضية والدكتور محمد زين وكيل وزارة الصحة وفاطمة الخياط وكيل وزارة التضامن الاجتماعى والدكتورة علية الحسينى رئيس الجمعية النسائية والدكتور كامل عبد الناصر أستاذ التخطيط العمراني بكلية الهندسة والدكتور مصطفى حمدي أستاذ المجتمع الريفى بكلية الخدمة الاجتماعية وممثلي رجال الدين الإسلامي والمسيحي وحشد من أبناء قرية شقلقيل.

 

وأشار السكرتير المساعد إلى أن المحافظة تحرص دوما بناءًا على توجيهات الوزير المحافظ على تعميق التعاون مع الجامعة في العديد من المشروعات المحلية التي تصب في مجملها في صالح المواطن مشيرًا إلى التعاون بين الجانبين فى تطوير ودعم قرية شقلقيل والذي يعد من أهم أطر التعاون وذلك لان قرية شقلقيل تعد من أكثر قرى محافظة أسيوط احتياجًا والتي تعاني من ضعف الخدمات الأساسية البنية التحتية بها موضحًا أن المؤتمر يمثل لبنة أولى في خطة تطوير شقلقيل والتي وقع عليها الاختيار كنموذج لتطوير العديد من القرى الأخرى من خلال توحيد الجهود مع عدد من المؤسسات والهيئات وجمعيات المجتمع والمدني والقيادات الشعبية والمواطنين.

 

بينما أشادت الدكتورة مها غانم نائب رئيس جامعة أسيوط بالتعاون القائم بين الجامعة والمحافظة من أجل تحقيق إستراتيجية الدولة في تحسين الخدمات المتاحة للمواطنين وتنفيذ المبادرة الرئاسية حياة كريمة والهادفة توفير أسس ومتطلبات الحياة الكريمة لكل مواطن مؤكدة أن إدارة الجامعة تحت قيادة الدكتور طارق الجمال رئيس الجامعة تحرص على توفير كافة السبل والآليات المعاونة لخطة الدولة في دعم وتنمية المناطق الأكثر احتياجاً مشيرةً إلى أن هناك إجراءات لوضع خطة ذات جدول زمني تبدأ بالتنمية البشرية والتدريب على المشروعات الصغيرة مع بحث إمكانية التعاون مع مختلف الوزارات لتعظيم الاستفادة في تطوير الخدمات بالقرية.

 

وأوضح المهندس ياسر عمر وكيل لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب أن قرية شقلقيل تُعد من القرى الأصيلة في أبنوب والتي تتمثل مشكلتها الرئيسية فى عدم وجود أراضي أملاك الدولة بها مما أصبح هناك صعوبة في إقامة مشروعات ضمنية على أرض شقلقيل كما أوضح أن تنمية قرية شقلقيل يأتي على رأس أولويات المرحلة الحالية والتي تسعى فيها الدولة إلى تطبيق خطتها في تحقيق التنمية المستدامة ودعم القرى والمناطق الأكثر احتياجاً.

 

وفى ختام أعمال المؤتمر استمع المسئولون إلى طلبات واحتياجات أبناء قرية شقلقيل اعقبها جولة ميدانية داخل القرية للتعرف على أهم المشكلات وتم بالفعل رصد بعض الملاحظات واتخاذ القرارات الفورية ببدء العمل في تنمية تلك القرية وتحويلها إلى قرية نموذجية للعديد من القرى الأخرى على مستوى المحافظة.

ترشيحاتنا