سول: زيارة الرئيس الصيني لكوريا الشمالية تُسهم في الحفاظ على زخم حوار نزع السلاح النووي

سول: زيارة الرئيس الصيني لكوريا الشمالية تُسهم في الحفاظ على زخم حوار نزع السلاح النووي
سول: زيارة الرئيس الصيني لكوريا الشمالية تُسهم في الحفاظ على زخم حوار نزع السلاح النووي


أكد المكتب الرئاسي في كوريا الجنوبية، أن الزيارة المرتقبة للرئيس الصيني شي جين بينج إلى كوريا الشمالية من شأنها أن تُسهم في إيجاد حل سلمي لقضية شبه الجزيرة الكورية ونزع السلاح النووي.

وأضافت الرئاسة الكورية الجنوبية، في بيان نقلته وكالة أنباء "يونهاب"، أن الزيارة ستسهم في الحفاظ على زخم الحوار بشأن نزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية.

وأوضح مصدر مطلع بالمكتب الرئاسي أن الحكومة الكورية الجنوبية قامت بالتشاور الوثيق مع الحكومة الصينية من أجل البدء في زيارة الرئيس شي إلى كوريا الشمالية في وقت مبكر.

وأضاف المصدر أن التشاور لا يقتصر على جدول زمني وأجندة فقط، بل قد يشمل نقاشا حول الحاجة لعقد اجتماع بين كوريا الشمالية والصين"... مشيرا إلى أن الولايات المتحدة والصين لديهما موقفا موحدا تماما من إخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية، وكان الرئيس الصيني يؤكد بشكل علني على أهمية الحوار من أجل السلام في شبه الجزيرة الكورية.

جدير بالذكر أن زيارة الرئيس الصيني شي جين بينغ، لكوريا الشمالية، المقرر لها الأسبوع الجاري، تعد الأولى لرئيس صيني منذ 14 عاما. 
 

ترشيحاتنا