اتحاد الغرف السياحية يناقش سبل تعزيز الحركة السياحية من لبنان

صورة من الاجتماع
صورة من الاجتماع

عقد نائب رئيس مجلس إدارة الاتحاد العام للغرف السياحية المصرية ناصر تركي،  اجتماعا اليوم الاثنين 17 يونيو، مع رئيس المجلس الإقتصادي والاجتماعي اللبناني ورئيس لجنة السياحة وديع كنعان.

 

وذلك بحضور أعضاء مجلس إدارة غرفة شركات ووكالات السفر والسياحة علاء الغمرى ومحمد فاروق ويسري السعودي فضلاً عن مجموعة كبيرة من أصحاب شركات السياحة المصرية.

 

كما شارك بالاجتماع نادية عابد عضو المجلس الإقتصادي والإجتماعي اللباني.

 

وتم طرح عدد من الموضوعات التي من شأنها تقريب وجهات النظر بين الجانبين وذلك لتذليل العقبات وكافة المعوقات أمام تسهيل وتيسير التبادل السياحي بين مصر ولبنان.

 

ويعد من أهم الموضوعات التي تم طرحها علي طاولة النقاش كيفية العمل على استحداث نظام التأشيرة الإلكترونية للدخول إلي الأراضي اللبنانية، وذلك لتجنب حمل المسافر المصري مبالغ نقدية من العملة الأجنبية كشرط لحصوله على تأشيرة دخول لبنان.

 

حيث أعرب وديع كنعان عن ان القطاع السياحي هو قطاع قائم على العلاقات الدولية، وبالتالي مع الأمن والإستقرار الذي تنعم به مصر و لبنان اليوم، بإمكاننا أن نتطلع لنحقق الهدف الأكبر وهو السياحة المستدامة.

 

وقد تم طرح سبل التعاون في مجال النقل السياحي والسياحة الدينية والسياحة العلاجية بين الجانبين، حيث أكد محمد فاروق – عضو مجلس إدارة غرفة شركات السياحة المصرية أنه يجب تغيير النظرة القديمة التي كانت تعتبر المواطن المصري قادم الي لبنان للبحث عن عمل، حيث أن السائح المصري – على سبيل المثال - أصبح في المرتبة الثالثة كأكثر السائحين الزائرين لدبي.

 

وانتهى الإجتماع بمجموعة من التوصيات على رأسها ضرورة تنظيم ورشة عمل تضم أكبر شركات السياحة المصرية واللبنانية للعمل على زيادة حركة التبادل السياحي بين الجانبين.

 

 

ترشيحاتنا