إعادة مسنة مصابة بالزهايمر إلي ابنتها بالغربية

إعادة مسنة مصابة بالزهايمر  تبلغ ٩٥ عاما الي ابنتها بالغربية
إعادة مسنة مصابة بالزهايمر  تبلغ ٩٥ عاما الي ابنتها بالغربية


نجح فريق التدخل السريع بوزارة التضامن الاجتماعي، في إنقاذ مسنة تبلغ من العمر 95 عامًا، مصابة بالزهايمر، بعد أن تمكن الفريق من الوصول إلي أهلها وإعادتها لهم، بعدما تاهت منهم في مدينة طنطا.


كان قد تلقي منير أبو الخير وكيل وزارة التضامن اتصالا هاتفيا من أحد المواطنين يفيد بوجود سيده مسنة تتجاوز الـ 95 عاما تعانى من حالة إعياء وليس معها هوية وعلى الفور تم التعامل مع الحالة وتم إدخالها دار المسنين التابعة لجمعية الدفاع والاهتمام بها.


وأثناء التحدث معها خلال تواجدها بالدار أكدت أن أسمها إحسان وعلى الفور توجه فريق التدخل السريع وللجنة مواطن بلا مآوى الرئاسية إلى العنوان الذي ذكرته السيدة واتضح انه عنوان ابنتها وتم اصطحاب الأبنة وحفيدها إلى السيدة وبعد التأكد من شخصية الجميع تم تسليمها إلى ذويها وتم التنبيه عليهم بعدم تركها تذهب لأي مكان بدون مرافق.

ترشيحاتنا