نجاح أكبر عمليتين في أسبوع الجراحات المتقدمة بـ«شرم الشيخ الدولي»

أستاذا المخ والأعصاب بقصر العيني د.أحمد صلاح والدكتور محمد بسيوني
أستاذا المخ والأعصاب بقصر العيني د.أحمد صلاح والدكتور محمد بسيوني

نجح مستشفى شرم الشيخ الدولي، لإجراء أكبر عمليتين جراحيتين في تاريخ المستشفى في تخصص جراحات المخ والأعصاب الميكروسكوبية. 

يتناوب العمل بالمستشفى أستاذا جراحة المخ والأعصاب د. محمد بسيوني، والدكتور أحمد صلاح الدين كامل، ضمن فريق قسم جراحة المخ والأعصاب والعمود الفقري ضمن البروتوكول الموقع بين وزارة الصحة، وكلية طب قصر العيني، لتوفير تغطية طبية متقدمة لمستشفى شرم الشيخ الدولي. 

أعرب د.محمد بسيوني عن سعادته بنجاح الجراحتين حيث كانت أولاهما استئصال ورم داخل الأم الجافية بمنطقة الفقرات القطنية، ملتصق بجذور الأعصاب المغذية للساقين، أما الجراحة الثانية فكانت لمريضة تعاني من ورم سحائي بقاع الجمجمة. 

وأكد د. بسيوني أن الإمكانيات الموجودة بشرم الشيخ الدولي كانت كافية لإجراء الجراحتين المعقدتين بأمان تام ورعاية فائقة أثناء وبعد الجراحة. 

من جانبه توجه د. أحمد صلاح كامل بالشكر لكل من د. نور عابدين مدير المستشفى، ود. مجدي مسلمي، و د. أشرف محمود نواب المدير والذين استكملوا المجهود الجبار الذي بذله مدير المستشفى السابق د. محمد ضاحي في تحويله إلى مركز لا يضاهيه مثيل في مستشفيات الوزارة من جهة التجهيز والإمكانيات والأطقم الطبية العاملة.

ويتواجد في مستشفى شرم الشيخ الدولي الأسبوع الجاري، أكثر من استشاري، بالإضافة إلى الأخصائيين أحمد مرعي ودعاء محمود، وذلك تزامناً مع توفير التأمين الطبي للمؤتمر الإفريقي الأول لمكافحة الفساد المنعقد بالمدينة.

وعبر «بسيوني وكامل» عن تقديرهما للاهتمام الذي توليه وزارة الصحة والسكان، بتوفير التخصصات الطبية النادرة في مستشفيات الوزارة، وتطبيقها لبروتوكولات التعاون مع الجامعات المختلفة بما يضمن تقديم أفضل خدمة طبية ممكنة لكافة المواطنين والسائحين وضيوف مصر بدون تفرقة.
 

ترشيحاتنا