أمم إفريقيا 2019| حكايات من «الكان».. «سوبر هاتريك» حدوتة مصرية ختمها «جنوب أفريقي»

صورة مجمعة
صورة مجمعة

بدأ موعد إزاحة الستار عن كأس أمم أفريقيا 2019 بمصر يقترب أكثر فأكثر، وباتت يفصلنا فقط ثمانية أيام على انطلاق الحدث الذي يتلهف له الملايين من عشاق كرة القدم في أفريقيا والعالم بأسره.

ونقدم لكم سلسلة من الحكايات والروايات عما دار في سنواتٍ مضت من عمر الكأس الأغلى في القارة السمراء، والتي تمتد منذ 62 عامًا من العطاء الكروي المستمر.

سوبر هاتريك

وعلى مدار تاريخ البطولة الممتد منذ عام 1957، شهدت البطولة إحراز "سوبر هاتريك" للاعب واحدٍ في المباراة ثلاث مرات فقط خلال 31 نسخة هي كل عدد البطولات السابقة.

أولها كان في النسخة الأولى للبطولة في السودان عام 1957 في المباراة النهائية التي جمعت مصر وإثيوبيا، حينها اكتسحت مصر منافسها برباعيةٍ نظيفةٍ.

ويعود الفضل في هذا الانتصار والتتويج الأول في تاريخ الفراعنة لمحمد دياب العطار، الشهير بـ"الكابتن الديبة"، الذي أحرز الأربعة أهداف كاملةً، فارضًا نفسه بطلًا على التتويج الأول في تاريخ الفراعنة.

ثاني اللاعبين الذين أحرزوا "سوبر هاتريك" في مباراة واحدة كان مصريًا أيضًا، وهو حسن الشاذلي، وذلك في النسخة الرابعة من البطولة التي استضافتها غانا عام 1963.

وفي أول مباراة لها في البطولة، التقت مصر مع نيجيريا، وتمكنت من تدشين انتصار كبير بستة أهداف مقابل ثلاثة للنيجيريين، وهو أكبر عددٍ من الأهداف أُحرز في مباراة واحدة في تاريخ الكان (تسعة أهداف).

وكان لحسن الشاذلي نصيب الأسد من الأهداف الستة، فسجل أربعةً منها ليساهم في الفوز الكبير لأحفاد الفراعنة على النسور النيجيرية.

بصمة جنوب أفريقية

وظل تسجيل رباعية في مباراة واحدة حكرًا على المصريين، فبعد ذلك لم يتمكن أحد من تسجيل رباعية باستثناء نجم كوت ديفوار 1970 لوران بوكو، الذي سجل خمسة أهداف كاملة في مباراة واحدة ضد إثيوبيا.

(للمزيد طالع: أمم إفريقيا 2019| حكايات من «الكان».. «ميجا هاتريك» قصة وحيدة كتبها «إيفواريٌ»)

وفي نسخة بوركينا فاسو 1998، تمكن الجنوب أفريقي بينديكت مكارثي من تسجيل "سوبر هاتريك" في مباراة منتخب بلاده ضد ناميبيا، والتي انتهت بفوز منتخب الأولاد بأربعة أهداف مقابل هدفٍ وحيدٍ.

وأحرز مكارثي وقتها جميع أهداف منتخب الأولاد في هذه المباراة، وتُوج في النهاية هدافًا للبطولة مناصفةً مع حسام حسن برصيد سبعة أهداف.


ترشيحاتنا