فيديو| عبد الرحمن: استمتع بإعادة تشكيل الخردة لتماثيل

تمثال انوبيس
تمثال انوبيس

تعد الخردة من الثروات المهدرة رغم أنها تقدر بالملايين ويمكن إعادة تدويرها بأشكال وطرق مختلفة.. هذا ما بدائه شاب في أواخر العشرينيات يدعى عبد الرحمن عوف.

ورغم تخصصه في دراسة علم النفس.. إلا أنه اهتم بشكل كبير بإعادة تدوير المعادن وتحويلها إلى تحف فنية من خلال المزج بين الشخصيات الخارقة والخرافية والشخصيات الفرعونية.

 ونجح عبد الرحمن، في المزج بين أنوبيس إله العالم السفلي في العصر الفرعوني من حيث الشكل والتكوين وإضافة بعض من التعديلات عليه ليظهر وكأنه من الأبطال الخارقة وذلك من خلال استخدام الخردة والصفيح. 

قدم عبد الرحمن عوف من خلال ورشته ذات الإمكانيات المحدودة عدد من الأشكال الأخرى منها عازف الجيتار المكون الخردة والأسلاك وأيضا عدد من النماذج والقطع الفنية كلها مستوحاة من خياله. 

يتمنى عوف بأن يصبح أكثر احترافية وأن يقدم عملا من الخردة يحقق له النجاح والشهرة بشكل كبير في مجاله الفني.
 

 

ترشيحاتنا