رئيس «نزاهة» بالكويت: مصر ستظل حاضنة لرؤى وتطلعات الشباب العربي والأفريقي

رئيس هيئة مكافحة الفساد «نزاهة» عبد الرحمن النمش
رئيس هيئة مكافحة الفساد «نزاهة» عبد الرحمن النمش

أكد رئيس الهيئة العامة لمكافحة الفساد «نزاهة» بدولة الكويت المستشار عبد الرحمن النمش، إن المنتدى الأفريقي لمكافحة الفساد يزيدنا ثقة في قدرة مصر على قيادة القارة لمستقبل واعد.

وأضاف النمش في كلمته خلال المنتدى الأفريقي الأول لمكافحة الفساد بشرم الشيخ ممثلا عن الدول ضيوف الشرف بالمنتدى، "أن ما نشهده اليوم سويا في شرم الشيخ "مدينة السلام" من خلال فعاليات المنتدى الأفريقي الأول لمكافحة الفساد يزيدنا إيمانا وثقة على قدرة مصر على قيادة أفريقيا نحو مستقبل واعد ملؤه الأمل والإصرار على تجاوز كافة الصعوبات والمعوقات التي تقف حجر عثرة أمام تحقيق أهداف خطة التنمية المستدامة لتلك القارة العريقة.

وأضاف ولا شك أن آفة الفساد بكل صورها وأشكالها هي واحدة من أخطر تلك المعوقات التي تحول دون الدول وتحقيق التنمية للشعوب، ولقد فطنت مصر إلى ذلك الأمر، وهو الاهتمام إلى خطورة الفساد وآثاره السلبية على كل جهود التنمية فبادرت لاتخاذ خطوات وإجراءات وتدابير واضحة وحازمة من أجل تعزيز النزاهة ومكافحة الفساد، ولعل من أبرزها إطلاق الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد 2019 - 2022 والتشريعات والتعديلات التشريعية الجوهرية التي منحت هيئة الرقابة الإدارية العريقة مزيدا من القوة والاستقلال في مباشرة مهامها وتحقيق أهدافها بشكل يتماشى مع مستهدفات خطط مصر للتنمية المستدامة.

وأكد النمش، أن المنتدى لهو أكبر دليل على مدى ما توليه مصر من اهتمام بجهود مكافحة الفساد وحرصها على ترسيخ ثقافة وتطبيق إجراءات وتدابير مكافحة الفساد والوقاية من مخاطره وآثاره المدمرة على الصعيدين المحلي والأفريقي إدراكا منها بأن منظومة مكافحة الفساد لن تحقق أهدافها المنشودة ونتائجها المرجوة إلا بتضافر وتكامل كافة الجهود الوطنية والإقليمية والدولية على حد سواء، مشيرا إلى أن مكافحة الفساد والوقاية منه هو تجسيد حتمي لمعنى المسؤولية المشتركة بين الجميع أفرادا وحكومات ومنظمات مجتمع مدني ومنظمات دولية.

وأضاف اننا من جانبنا نشاطر القائمين على منظومة مكافحة الفساد في مصر هذا الإدراك ونؤكد إيماننا الكامل بأن تضافر كافة الجهود سيعين الدول على بلوغ أهدافها الرامية لتجفيف منابع الفساد ومحاصرة أسبابه، كما سيكون له عظيم الأثر في خلق جيل جديد محصن ضد مسببات الفساد وقادر على نبذه والتغلب عليه.

واكد النمش بأن مصر هي البلد التي وهبها الله المولى عز وجل أمنه وحمايته، وتصديقا لذلك فإن مصر لن تخذل أبدا ولن تسقط أبدا وستبقى وأهلها في رباط وقوة إلى يوم الدين، فمصر كانت ولاتزال وستظل إن شاء الله قلب أفريقيا والوطن العربي النابض والشك لم يساورنا يوما في أن مصر ستتغلب وبسرعة على كل المصاعب وتعود كما عهدناها قوية فتية حصنا حصينا وتعمل من أجل تحقيق التنمية لشعبها وشعوب القارة الأفريقية.

وأشار إلى ما شهدته أرض مصر العام الجاري في مدينة أسوان التاريخية من فعاليات ملتقى الشباب العربي والأفريقي، والذي شكل حاضنا نموذجيا لأفكار ورؤى وأحلام وتطلعات الشباب، مما يؤكد بجلاء على مدى الوعي والإدراك للقيادة السياسية لجمهورية مصر العربية وإيمانها بأن الاستثمار الأمثل هو الاستثمار في الشباب فهم سواعد الأمم اليوم وخبرائها وحكمائها في المستقبل.

وأعرب عن تقدير الكويت للدعوة للمشاركة في المنتدي، والتي جاءت تقديرا من جمهورية مصر العربية للتجربة الكويتية في مجال مكافحة الفساد ودعم النزاهة تلك التجربة التي كللت مؤخرا بإطلاق الاستراتيجية الوطنية الشاملة للنزاهة والشفافية ومكافحة الفساد أثناء فعاليات مؤتمر الكويت الدولي الأول لمكافحة الفساد، والذي عقد أوائل يناير 2019 علاوة على تضمن تلك التجربة ولأول مرة أحكاما وإجراءات متفردة في شأن الكشف عن الذمة المالية للأشخاص السياسيين والتنفيذيين الأكثر عرضة لمخاطر ومسببات الفساد، وكذا تضمنها أحكام الكشف عن جريمة الكسب غير المشروع.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم