الأمن الوطني: الشائعات تمس الأسرة المصرية لإحداث البلبلة

جانب من الندوة
جانب من الندوة

قال العميد شريف أبو الخير بقطاع الأمن الوطني، إن أثر الشائعات يمس القضايا المجتمعية وخاصة التي تمس الأسرة المصرية مدخل ليها في إحداث البلبلة وانتشارها ونشر مواقف سلبية عن الدولة والتي تستخدمه دول أو جماعات متطرفة. 


وأشار مسئول الأمن الوطني خلال جلسة ناقشية تحت عنوان «ترويج الشائعات عبر وسائل التواصل الإجتماعى وأثرها على أمن المجتمع» المنعقدة بأكاديمية الشرطة بمركز بحوث الشرطة، إلى ٣ نقاط سريعة للرد على الشائعات حسب نوع الإشاعة وظروفها وعدم فتح المجال لترديدها، حيث يتم إنتاج إشاعة بطرق مختلفة سواء على الواتس اب _الفيس بوك _توتير، مشيرا إلى أن الجهات الدولة المختلفة تعمل جنبا إلى جنب لرد على الشائعات بالإضافة إلى وسائل الإعلام المختلفة وهيئة الاستعلامات والمجلس الأعلى الإعلام بالإضافة إلى قطاعات الوزارة المعنية.


ويشارك فى الحضور نخبة من الخبراء المتخصصين وقيادات وزارة الداخلية على رأسهم اللواء أحمد إبراهيم مساعد وزير الداخلية رئيس أكاديمية الشرطة وضباط قطاع نظم الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات واللواء دكتور محمود الجمسى نائب رئيس الأكاديمية واللواء حاتم فتحى مدير مركز بحوث الشرطة واللواء أحمد سعد قطاع الشئون القانونية واللواء على حسنى وكيل الإدارة العامة للإعلام واللواء باسم منصور مساعد الأكاديمية الشرطة واللواء عصام امبابى مساعد رئيس أكاديمية الشرطة والعميد شريف ابو الخير قطاع الأمن الوطنى والدكتور نعايم سعد زغلول رئيس المركز الاعلامى بمجلس الوزراء والدكتور نيرمين خضر أستاذ الاعلام بجامعة القاهرة، والعميد دكتور محمد الزغبي قطاع الأمن العام .


كما ضمت قائمة المشاركين فى الجلسة النقاش الاستاذ الدكتور مجدي عاشور المستشار العلمي لمفتي الديار المصرية  - الدكتور محمد نجيب الجندي خبير المعلوماتية وعضو هيئة - الاستاذ محمد نوار رئيس الاذاعة المصرية - الدكتورة سميحة نصر استاذ علم النفس للجنائي -الدكتور ايهاب يوسف امسنةعام جمعية الشعب والشرطة لمصر - العميد عاصم الشريف الادارة العامة لتكنولوجيا المعلومات وتحت  إشراف اللواء محمود توفيق وزير الداخلية لمناقشة المخاطر واليات الوقاية من ترويج الشائعات على مواقع التواصل الاجتماعى .
 


ترشيحاتنا