داخل مستشفى الساحل.. نجا المريض وماتت الطبيبة في غرفة العمليات

د. مارجريت نبيل
د. مارجريت نبيل

داخل غرفة العمليات بمستشفى الساحل كان القدر يهيئ المكان لحدث مهم.. المريض على سرير وسط الحجرة يحيط به الأطباء والممرضون والأمل يحدو الجميع في نجاح العملية لإنقاذه من شبح الموت.

تتقدم د. مارجريت نبيل حنا من المريض لتقوم بتخديره قبل بدء العملية لكن ما أن تنتهي الطبيبة من تخدير المريض حتى تسقط مغشيا عليها وسط ذهول الجميع.. فارقت الحياة في لحظة.. الدهشة تملأ عيون وملامح أهل المريض وهم يشاهدون جثمانا يخرج من غرفة العمليات ثم يكتشفون أنه ليس لقريبهم.

سألوا وهم يرتعدون: جثمان مين ده؟! وجاء الرد: الدكتورة ماتت!.. يستقبل الجثمان زوجها الدكتور الجراح ماركو فاروق ويكتشف زملاؤه أن عضلة قلب الطبيبة الراحلة توقفت فجأة رغم أنها لم تكن تعاني من أية أمراض وكانت في قمة حيويتها وهى تدخل غرفة العمليات.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم