الرقابة الإدارية.. تواجه الفساد وترفع شعار «لا أحد فوق القانون»

هيئة الرقابة الإدارية
هيئة الرقابة الإدارية

استعادة 1.3 مليار جنيه.. وضبط 104 قضايا خلال شهرين

 

إطلاق أول منصة مصرية للعلوم والتكنولوجيا .. والإشراف على مشروع اكتشاف الموهوبين


تستضيف مصر الأربعاء المقبل وعلى مدار يومين المنتدى الأفريقى لمكافحة الفساد، الذي تنظمه هيئة الرقابة الإدارية، بالتعاون مع عدد من الوزارات والهيئات والجهات بالدولة، تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسى بمدينة شرم الشيخ، والذي يأتي تتويجًا لجهود مصر الكبيرة والقوية فى مكافحة الفساد.

 

مكافحة الفساد بدأت فى مصر منذ 5 سنوات حيث استطاعت هيئة الرقابة الإدارية برئاسة الوزير اللواء أركان حرب شريف سيف الدين أن تصبح سلاح الدولة فى مواجهة الفساد وأن تحقق نجاحات كبيرة فى العديد من المجالات، رافعة شعار لا أحد فوق القانون مهما كان.

 

حيث تمكنت الرقابة الإدارية ومع بداية 2019 من استعادة نحو 1.3 مليار جنيه لخزينة الدولة نتيجة الكشف عن مخالفات فى عدد من المجالات المختلفة، كما حققت عوائد مالية بلغت 193 مليون جنيه لخزينة الدولة خلال شهرى مارس وإبريل الماضيين، وفى مجال منع الفساد من خلال استغلال مخرجات بيانات البنية المعلوماتية للدولة بالهيئة وتحليلها بالتعاون مع الوزارات المختلفة حققت وفرا ماديا بلغ 6.2 مليار جنيه منذ بداية المشروع . 

 

104 قضايا

 

وخلال شهرى مارس وإبريل الماضيين ضبطت هيئة الرقابة الإدارية، (104) قضايا متنوعة فى مجال مكافحة الفساد، منها ضبط مدير الاتحاد التعاونى الاستهلاكى المركزى برشوة مليون جنيه،وضبط مدير عام المشتريات ومحاسب بذات الإدارة فى إحدى الشركات التابعة للهيئة المصرية العامة للثروة المعدنية، وذلك عقب طلب وتقاضى مبالغ مالية على سبيل الرشوة بلغت حوالى 2 مليون جنيه من بعض الشركات الخاصة التى تعمل فى مجال إنتاج الذهب، مقابل تسهيل حصول الشركات على مناطق بحث واستكشاف.

 

و ضبط مهندس أول بإدارة حماية أملاك الدولة بديوان عام محافظة البحر الأحمر، وشخص آخر وسيط لقيامهما بطلب وتقاضى 1،5 مليون جنيه على سبيل الرشوة، مقابل إنهاء إجراءات تقنين وضع يد إحدى الشركات على قطعة أرض مساحتها 48 فدان بمدينة الغردقة، كما تم ضبط 9 من أمناء العهد بعدة أفرع مختلفة تابعة للشركة المصرية لتجارة الجملة، فى واقعتين مختلفتين؛ لقيامهم بالاستيلاء على سلع تموينية من عهدتهم، وبيعها لحسابهم واختلاس قيمتها التى قدرت إجماليها بحوالى 33 مليون جنيه.

 

توكيلات مزورة

 

وضبط كل من صاحب شركة أدوات تجميل ومستلزمات طبية و محام حر استخدما توكيلات مزورة منسوب صدورها لاحد مكاتب التوثيق بالشهر العقاري، ليتمكنا من خلالها وعن طريق الدفع الإلكترونى من مكتب بريد شبين الكوم الجديد من صرف مبلغ 420 ألف جنيه من قيمة حساب التعويضات المحول من الصندوق الحكومى لتغطية الأضرار الناتجة عن حوادث الطرق للمركبات، وضبط مهندس زراعى بالإدارة العامة للمتابعة الميدانية والرقابة بوزارة الزراعة عقب قيامه بعرض 100 ألف جنيه على سبيل الرشوة على مدير عام الثروة الداجنة بالوزارة مقابل الحصول على رخصة مزرعة باسم زوجته.

 

كما تم ضبط مستأجر قاعة حفلات نادى غزل دمياط، عقب قيامه بعرض 50 ألف جنيه على سبيل الرشوة على محامى بإدارة الشئون القانونية لشركة دمياط للغزل والنسيج والمستشار القانونى للنادي، مقابل قيام الأخير بالتغاضى عن عرض رأيه القانونى المتضمن فسخ التعاقد المبرم مع المستأجر على مجلس إدارة الشركة لمخالفته الشروط، وضبط تشكيل عصابى مؤلف من 5 موظفين بالشركة المصرية لنقل الكهرباء بمنطقة القاهرة، لطلبهم مبالغ مالية على سبيل الرشوة من بعض العاملين المحالين للمعاش مقابل التلاعب بالزيادة فى رصيد أجازتهم مما يمكنهم من صرف مبالغ اكبر من المستحق وإنهاء إجراءات الصرف بالمخالفة للوائح والقرارات المنظمة.

 

مديرية الطرق والنقل

 

وضبط مدير مديرية الطرق والنقل بمحافظة كفر الشيخ  وأخرين لاعتيادهم الحصول على مبالغ مالية على سبيل الرشوة من مسئولى إحدى الشركات الخاصة العاملة فى مجال الرصف والمقاولات، وذلك مقابل قيامهم بصرف المستخلصات المالية الخاصة بالعمليات التى نفذتها الشركة، والتغاضى عن أوجه التلاعب فى المواصفات بالطرق المُنفذة والتى تشرف على تنفيذها المديرية،وضبط خبير أول بمحكمة الأقصر الابتدائية لتقاضيه مبالغ مالية على سبيل الرشوة مقابل ادعائه على خلاف الحقيقة قدرته على تعيين بعض المواطنين بوزارة العدل.

 

وضبط مدير إنتاج بإحدى المؤسسات الصحفية، لانتحاله صفة مسئول ببعض الجهات السيادية بالدولة ومن بينها رئاسة الجمهورية وهيئة الرقابة الإدارية، ووزارة العدل لإنهاء مصالح شخصية تخصه ولبعض من معارفه بالجهات الحكومية، وضبط رئيس الإدارة المركزية للشئون الإدارية بالجهاز القومى لتنظيم مرفق الاتصالات لتقاضيه مبالغ مالية على سبيل الرشوة من بعض أصحاب الشركات الخاصة مقابل معاونتهم فى اسناد أعمال توريدات العمالة وتنظيم المؤتمرات لشركاتهم.

 

فساد المحليات

 

بالاضافة للكشف عن عدة وقائع مختلفة لفساد فى مجال المحليات بحصول موظفين بإدارات التنظيم فى الوحدات المحلية والاحياء على مبالغ مالية على سبيل الرشوة، ومن هذه الوقائع ضبط كل من مدير الإدارة الهندسية ومدير التنظيم بحى غرب مدينة نصر لقيامهما بإنهاء إجراءات استصدار التراخيص الخاصة بأحد المجمعات السكنية بنطاق الحى بالمخالفة، بالإضافة الى ضبط مدير التنظيم بحى الدقى لاستصداره شهادات تفيد مطابقة أحد المطاعم للرسومات الهندسية وعدم وجود مخالفات له لتسهيل إصدار ترخيص سياحى للمطعم بالمخالفة.

 

وكذا ضبط رئيس مكتب مساحة المنتزه بمحافظة الاسكندرية ومسئول قياس مساحى بذات المكتب أثناء تقاضيهما مبالغ مالية على سبيل الرشوة من مالكة قطعة ارض مقابل قيامهما بنهو إجراءات استخراج كشف تحديد مساحى للأرض، وضبط مدير المكتب الفنى لمحافظ البحيرة برشوة 500 ألف جنيه، وضبط كل من رئيس حى وسط الإسكندرية، وباحثة قانونية بديوان عام المحافظة لقيامهما بطلب وتقاضى مبلغ 600 ألف جنيه على سبيل الرشوة مقابل تسهيل إجراءات هدم بعض العقارات.

 

43 مليارا

 

وخلال عام 2018 استطاعت استرداد أراض وأموال لخزينة الدولة تقدر بـ 43 مليارا و 300 مليون جنيه كما ضبطت مئات الفاسدين من لصوص المال العام بينهم مسئولون كبار، حيث تم خلال العام الماضى ضبط محافظ المنوفية برشوة 27 مليون جنيه، وكذلك القبض على رئيس مصلحة الجمارك برشوة 500 ألف جنيه.

 

كما كشفت الرقابة الإدارية عن أكبر شبكة دولية للاتجار بالبشر والتى ضمت 20 متهما من المصريين وجنسيات عربية وأوروبية قاموا باستغلال السيدات فى الأعمال المنافية للآداب وجلب المخدرات من تركيا والهند، والكشف عن أخطر شبكة للجرائم الدولية والتى ضمت 75 متهما من المسئولين بالجهات الحكومية ومواطنين مصريين وأجانب لاستقطاب وجلب الهجرة غير المشروعة والاتجار بالبشر والاستيلاء على المال العام .

 

كما شهد العام الماضى سقوط رئيسى حى الهرم والدقى بتهمتى الفساد والرشوة، وكذلك 12 مسئولا بالشركة القابضة لمصر للطيران ومصلحة الجمارك كونوا شبكة دولية لتهريب الأدوية المحظورة كما تم ضبط رئيس الشركة القابضة للصناعات الغذائية ومستشارين لوزير التموين فى قضية رشوة بمليون جنية . 

 

والقبض على سيدة أعمال حاولت الاستيلاء على 50 كيلو ذهبا . وقبل ذلك سقوط نائبة محافظ الإسكندرية لتورطها فى وقائع فساد شملت الرشوة والإضرار بالمال العام والتربح، وكذلك سقوط رئيس حى الموسكى برشوة 100 ألف جنيه ورئيس حى الرحاب برشوة 200 ألف جنيه .

 

مليار جنيه

 

ولم يتوقف دور الرقابة الإدارية على مكافحة الفساد ومنعه ولكن حققت نجاحات كبيرة فى مجال الاستثمار والاقتصاد حيث قامت بالتصدى لبعض المشكلات التى واجهت العديد من الشركات الخاصة العالمية وإزالة العقبات أمامها مما أدى إلى ضخ استثمارات جديدة لشركة واحدة بنحو مليار جنيه وتوفير 2000 فرصة عمل الأمر الذى شجع مسئولى شركات أخرى على التوسع فى أنشطتها بمصر.

 

كما أعدت الهيئة أول دراسة متكاملة لأسباب خسارة قضايا التحكيم الدولى التى حملت الخزانة العامة مليارات الجنيهات و أثرت سلبا على فرص جذب الاستثمارات الأجنبية إلى مصر ووضعت الهيئة تصورا لآليات التعامل مع الشركات الأجنبية .

 

منصة للعلوم والتكنولوجيا

 

كما أطلقت الرقابة الإدارية بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسى أول منصة مصرية للعلوم والتكنولوجيا خلال الجلسة الأولى من المنتدى العالمى للتعليم والبحث العلمى وذلك بالتعاون مع وزارة التعليم العالى والبحث العلمي، والتى تهدف إلى ايجاد مساحة للتواصل بين الباحثين والأكاديميين على المستويين المحلى والدولى وبين القطاعات الحكومية والصناعات والشركات الناشئة والمؤسسات التمويلية لتكون بمثابة منظمة للابتكار الوطنى.

 

كما أنهت الرقابة الإدارية مشكلات وأزمات مشروع بيت الوطن الذى طرحته هيئة المجتمعات العمرانية بوزارة الإسكان بغرض توفير قطع أراض للمصريين بالخارج.

 

كما تصدت للعديد من المشكلات خلال العام الماضى منها إحالة وقائع تراكم مياه الأمطار جراء الطقس السييء الذى ضرب القاهرة الجديدة للنائب العام لمحاسبة المخطيء والمهمل والتى تورط فيها عدد من المسئولين بينهم رئيس جهاز مدينة القاهرة الجديدة ورئيس شركة الصرف الصحى للقاهرة الكبرى ومدير عام التأمين وسلامة الطرق.

 

كذلك ضبطت الهيئة 3820 طنا من البطاطس المخزنة لدى بعض التجار بالثلاجات بهدف تحقيق مكاسب غير مشروعة مع أزمة ارتفاع أسعار البطاطس.

 

اكتشاف الموهوبين

 

كما أشرفت الرقابة الإدارية على مشروع اكتشاف الموهوبين رياضيا وذلك لإعداد بطل أوليمبى وشملت 9 ألعاب هى المصارعة والملاكمة والتايكوندو والجودو ورفع الأثقال وألعاب القوى وتنس الطاولة وكرة اليد وكرة السلة .
 

ترشيحاتنا