الغرفة الفرنسية: نؤمن بأهمية منظومة التأمين الصحي الجديدة وندعم مصر لإنجازها

د.ناديا شعيب
د.ناديا شعيب

أكدت رئيس لجنة الصحة في غرفت التجارة والصناعة الفرنسية د.ناديا شعيب، إيمان الجانب الفرنسي بأهمية تطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل في مصر، مؤكدة تقديم كافة أشكال الدعم اللازم لتطبيقه.  


جاء ذلك في تصريحات صحفية للدكتورة ناديا شعيب، على هامش انعقاد المؤتمر المشترك الذي عقد اليوم الأحد 9 يونيو، بين الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية، إحدى هيئات منظومة التأمين الصحي الشامل مع غرفة التجارة والصناعة الفرنسية.


وأشارت إلى أن عقد مثل هذه اللقاءات والمؤتمرات وورش العمل المشتركة من شأنه تقريب وجهات النظر والتعرف على القطاعات والمواضع التي يمكن للغرفة العمل على دعمها وتحقيق أكبر استفادة يمكن تعود بالنفع على منظومة التأمين الصحي الشامل بما يفيد المواطن المصري.


ولفتت إلى أن عمر منظومة التأمين الصحي في فرنسا يمتد لأكثر من 70 عاما، وهو من أنجح الأنظمة في العالم، مشيرة إلى أن مؤتمر اليوم سيخرج بعدد من التوصيات التي سيتم تشكيل لجنة مشتركة بين الجانبين للعمل على تنفيذ هذه التوصيات وتحقيق أقصى استفادة ممكنة.


وقالت د.ناديا شعيب، إن تدريب القائمين على منظومة التأمين الصحي الشامل، على رأس اهتمامات الجانب الفرنسي سواء بتنظيم دورات للفرق الطبية في فرنسا أو بالتدريب على رأس العمل داخل المؤسسات الطبية في مصر.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم