ننشر كلمة البابا تواضروس في عشية تجليس وسيامة الأساقفة الجدد

 البابا تواضروس الثاني
البابا تواضروس الثاني

ألقى قداسة البابا تواضروس الثاني ،اليوم السبت، كلمته أثناء مراسم تجليس الأساقفة الجدد وذلك بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية.

وجاء نص كلمة قداسته كالتالي: «نفرح في هذا المساء المبارك بالسيامات المباركة لآباء أحباء في الكنيسة القبطية الأرثوذكسية ونحن نقيم ٤ من الآباء الرهبان نقيمهم في درجة الأسقفية في خدمة الكنيسة في مواقع متعددة نفرح أيضا بترقية أحد الآباء الأساقفة الشيوخ الذين يخدمون ويتعبون في حقل الكرازة في أفريقيا وله في الأسقفية أكثر من ٤٠ عاماً الأنبا أنطونيوس مرقس الذي يخدم في مناطق كثيرة في أفريقيا».

وأضاف قداسته: «بالأخص دولة جنوب إفريقيا ويقام كأسقف عام لإيبارشية جنوب أفريقية وله عمل لسنوات كثيرة في دول كثيرة في أفريقيا وله محبة كبيرة في الكنائس الأخرى وله معرفة واسعة بلغات القبائل المحلية التي خدمها في مواضع متعددة ، سوف نؤسس إيبارشية جنوب أفريقيا ونحن نحتفل في هذا العام برئاسة مصر للاتحاد الإفريقي ورئاسة الرئيس ومصر لمجموعة الدول الأفريقية ويكون هذا الأمر مناسباً أن نؤسس هذه الإيبارشية في جنوب أفريقيا، أفريقيا فيها أكثر من مكان للخدمة بها الخمس مدن الغربية في رعاية الأنبا باخوميوس، مطران البحيرة ومطروح والخمس مدن الغربية وفي السودان اثنان من الآباء الأساقفة المباركين، الأنبا صربامون في أم دورمان والأنبا إيليا في الخرطوم وتوابعها وأيضا يوجد الأنبا بولس يخدم في عدة دول في كينا ودول أخرى والأنبا أنطونيوس من أقدم الآباء الذين خدموا في أفريقيا وصار متخصص في الشئون الأفريقية سوف نقوم بتجليسه أسقفاً على هذه الإيبارشية وفي الغد نقيمه مطراناً لإيبارشية جنوب أفريقيا».

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم