«أحراز جبهة النصرة».. الجنايات تسأل متهم عن جواز سفره ويرد: سافرت تركيا وقطر

صورة موضوعية
صورة موضوعية

كشفت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمجمع المحاكم بطرة خلال جلسة فض الاحراز في محاكمة المتهمين في القضية المعروفة إعلاميا بقضية الانضمام لتنظيم جبهة النصرة، عن جواز سفر المتهم الرابع وأجاب الأخير بأنه سافر به للدوحة واسطنبول.

وشملت الأحراز، جواز سفر خاص بالمتهم الرابع محمد احمد عباس، وبه تأشيرات سفر لدول تركيا وقطر، وسألت المحكمة المتهم عن علاقته بجواز السفر.

وقال المتهم، ‘ن جواز السفر خاص به وأنه استخدمه في السفر لمدينتي الدوحة واسطنبول في قطر وتركيا.

تعقد الجلسة برئاسة المستشار محمد السيد الشربيني وبعضوية المستشارين وجدي عبد المنعم و الدكتور علي عمارة، وأمانة سر أحمد مصطفى و محمد الجمل و جمال أحمد.

كشفت التحقيقات التي باشرتها نيابة أمن الدولة العليا، باشراف المستشار خالد ضياء المحامي العام الأول للنيابة، أن المتهم الأول قائد الخلية أنشأ وتولى قيادة جماعة إرهابية الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين، ومنع مؤسسات الدولة، والسلطات العامة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين، والحقوق والحريات العامة التي كفلها الدستور والقوانين، والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، بأن أسس وتولى قيادة جماعة إرهابية تابعة لتنظيم القاعدة داخل البلاد والتي تدعو لتكفير الحاكم ووجوب الخروج عليه بالقوة، وقتال رجال القوات المسلحة والشرطة، واستهداف منشآتهما والمنشآت العامة، واستباحة دماء المسيحيين واستحلال أموالهم والممتلكات الخاصة للمواطنين بغرض الإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع وآمنه للخطر.

ترشيحاتنا