«شاومينج» يواصل الاستفزاز ويتعهد بتسريب امتحانات الثانوية الأزهرية

شاومينج
شاومينج

أصبحت صفحات «شاومينج» عثرة في وجه وزارة التربية والتعليم، التي تستمر لعامها الرابع دون قدرة على السيطرة عليها أو الوصول لمن ورائها، وكأنها خط بارليف الذي تود الوزارة تخطيه ولم تنجح.


فبالرغم من تشديدات الوزارة واتخاذها اللازم، وعمل لجان لمكافحة الغش الإلكتروني، وقفت «شاومينج» في الجهة المقابلة تخرج لسانها للوزارة مستكملة رحلتها مع التسريبات، فبدأت بتسريب نموذج امتحان اللغة العربية مساء الجمعة 8 يونيو، عبر تطبيق «واتس آب»، ثم قامت بنشر بعض الإجابات عبر صفحات تحمل نفس الاسم على موقع «فيسبوك».

وبعد نجاحها في تسريب مادة اللغة العربية ، ونشر ما يؤكد صحة التسريب بتوقيتات التسريب والتي ظهر أنها كانت منذ الفجر، أعلنت نيتها تسريب امتحان القرآن الكريم والحديث لطلاب الثانوية الأزهرية، والذي من المقرر أن يخوضوه غدّا.

وفي محاولة لاستفزاز الوزارة، وإعلان وزارة التربية والتعليم إلقائها القبض على القائمين بالتسريب، وصفت صفحات الغش نفسها مدونة «شاومينج حي لا يموت»، مهنئة المتابعين الذين حصلوا على الامتحان، وموجهة رسالة لمن قام يتكذيبها: «ردنا عليكم نماذج الامتحانات».

ثانوية عامة 2019| كل ما تريد معرفته عن الامتحانات..محدث بصور وفيديوهات

ومن جانبها، حذرت وزارة التربية والتعليم، من حيازة الطلاب للهاتف المحمول حتى لو كان مغلقًا وكذا أي أجهزة تكنولوجية من شأنها تسهيل عملية الغش أو المساعدة عليه في امتحانات الثانوية العامة.

وأكدت أن من يقوم باستخدام الهاتف المحمول في الغش يعرض للحبس مدة لا تقل عن سنة، وبغرامة لا تقل عن عشرة آلاف جنيه ولا تزيد على خمسين ألف جنيه، مع الحرمان من أداء الامتحان.

وكذلك من اشترك في طبع، أو نشر، أو إذاعة، أو ترويج أسئلة الامتحانات، أو أجوبتها يُعرض للحبس مدة لا تقل عن سنتين، ولا تزيد على سبع سنوات، وبغرامة لا تقل عن مائة ألف جنيه ولا تزيد على مائتي ألف جنيه، مع الحرمان من أداء الامتحان.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم