بريطانيا تحظر الحيوانات البرية في السيرك

بريطانيا تحظر استخدام الحيوانات البرية في السيرك
بريطانيا تحظر استخدام الحيوانات البرية في السيرك

أعلن وزير البيئة البريطاني مايكل جوف، عن مشروع قانون جديد، بشأن حظر استخدام الحيوانات البرية في السيرك عبر إنجلترا.

ولن يسمح مشروع القانون الجديد، الذي تم الإعلام عنه في الأول من شهر مايو الجاري، لمشغلي السيرك في إنجلترا باستخدام الحيوانات البرية كجزء من السيرك الجوّال، بحسب صحيفة "جلوبال تايمز" الصينية.

وقال جوف: "السيرك ليس مكانا للحيوانات البرية في القرن الـ 21، ويسرني أن هذا التشريع سوف يضع حدا لهذه الممارسة إلى الأبد".

من جانبه، قال وزير رفاهية الحيوان، ديفيد روتلي: "سوف ينص التشريع على الحظر الذي دعت إليه العديد من الجمعيات الخيرية والبرلمانيين". 

وتابع: "لا يزال في إمكان الجمهور الاستمتاع بالذهاب إلى السيرك، ولكن من الجيد أن نعرف أن الحيوانات البرية لن تكون جزءا من هذه التجربة".

ويأتي هذا الإعلان بعد التزام من الحكومة البريطانية في فبراير 2018 بفرض حظر يمنع تجديد قواعد عمل مؤقتة حالية سينتهي مفعولها العام القادم 2020، وذلك بعد سنوات من حملة لجماعات حقوق الحيوان.

وعلق كريس درابر، رئيس رعاية الحيوان والأسر في مؤسسة "بورن فري" الخيرية الدولية، أنه "بعد سنوات من الانتظار لحل هذه المشكلة، فإن "بورن فري" سعيدة من أن مايكل جوف سيعرض هذا المشروع الآن، إن المنظمة ومؤيديها يتطلعون إلى إحراز تقدم سريع في مشروع القانون من خلال البرلمان البريطاني".

ترشيحاتنا