تفاصيل تحقيقات النيابة فى واقعة العثور على جثة فتاة بالتجمع

ارشيفية
ارشيفية

استمعت نيابة القاهرة الجديدة، لأقوال الشهود فى واقعة العثور على جثة فتاة ملقاة بجوار أحد العقارات بالتجمع الخامس.

وأوضح "س.م" أحد شهود العيان، أنه فوجىء بوجود جثة بجوار أحد المساجد، فقام بإبلاغ الأهالى ولَم يتعرف أى منهما على الضحية، وعلى الفور قام بإبلاغ قوات الأمن التى قامت بدورها فى نقل الجثة للمشرحة.

من جانبه يقول "ح.م"، إنه يتردد على المنطقة سيارات كثيرة محملة بمواد بناء ويتم تنزيلها يوميا، بالإضافة إلى حضور عدد من ملاك الشقق بسيارتهم للاطمئنان علي شققهم وسير عملية البناء، ومن الجائز أن يكون المتهم ألقى بالجثة من داخل إحدى السيارات المحملة بمواد البناء ليلا ولم يشاهده أحد.

كانت أمرت النيابة بتفريغ كاميرات المراقبة، فى واقعة العثور على جثة فتاة فى العقد الثانى من العمر، مقتولة وملقاه داخل بجوار أحد العقارات، بدائرة قسم التجمع الخامس.

كان تلقى رئيس مباحث التجمع الخامس، بلاغا من الأهالي، بجوار مسجد فاطمة الشربتلي، دائرة القسم، يفيد العثور على جثة فتاة، ملقاه أمام أحد العقارات، وبالإنتقال والفحص عثر على جثة فتاة عشرينية، ترتدي كامل ملابسها، ولم يعثر بحوزتها على أية مستندات تدل على هويتها، وتحرر المحضر اللازم وتوالت النيابة التحقيقات.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم