مع «الحر والصيام».. تعرف على ملامح يوم القيامة

صورة موضوعية
صورة موضوعية

تشهد جمهورية مصر العربية، موجة من الطقس السيء وارتفاع درجة الحرارة، لتصل إلى 47 درجة مئوية، حتى أن الجهات المعنية حذرت من التعرض المباشر لأشعة الشمس من الساعة 12 ظهرا حتى الـ4 مساء، وضرورة ارتداء الملابس القطنية، مطالبة من يشعر بأعراض السخونة وارتفاع درجات الحرارة يتوجه إلى أقرب مستشفى فورا.


وبالتزامن مع الموجة الحارة، أوضحت دار الإفتاء المصرية، من خلال الصفحة الرسمية على موقع «فيسبوك» بعض ملامح يوم القيامة، مدونة: «يوم القيامة الذي مقداره خمسين ألف سنة، تدنو الشمس من رؤوس الخلائق».


واستدلت بما ورد عن المقداد بن الأسود رضي الله عنه، قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: «تدنى الشمس يوم القيامة من الخلق، حتى تكون منهم كمقدار ميل، فيكون الناس على قدر أعمالهم في العرق، فمنهم من يكون إلى كعبيه، ومنهم من يكون إلى ركبتيه، ومنهم من يكون إلى حقويه، ومنهم من يلجمه العرق إلجاما»، قال: وأشار رسول الله صلى الله عليه وسلم بيده إلى فيه.


ولفتت إلى أن معنى «حقويه»: خاصرتيه أو وسطه، أما «أشار إلى فيه» فتعني «فمه»، وقال سليم بن عامر راوى الحديث عن المقداد: فوالله ما أدري ما يعني بالميل؟ أمسافة الأرض، أم الميل الذي تكتحل به العين.

 

 


 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم