رفع حالة الطوارئ بمستشفيات الأقصر لمواجهة الموجة الحارة

ارشيفية
ارشيفية

أعلن الدكتور السيد عبد الجواد وكيل وزارة الصحة بالأقصر، رفع أقصى درجات الاستعداد لمواجهة موجة الحر الحالية والموجات التالية المتوقع حدوثها خلال فصل الصيف الجاري وأكدت المديرية على جاهزية المستشفيات لاستقبال حالات الإجهاد الحراري.

ووجه عبدالجواد باستقبال أي حالة تعاني من إنهاك حراري أو ضربة شمس وعلاجها فوراً.

وأكد وكيل وزارة الصحة على جاهزية جميع المستشفيات حيث يوجد غرف مكيفة باستقبال جميع المستشفيات وبها تمريض مدرب للتعامل مع مثل هذه الحالات، كما تم التأكد من توافر مخفضات الحرارة والمحاليل وغير ذلك من وسائل علاج الإجهاد الحراري وضربات الشمس، وتم التنبيه أيضاً على مديري الإدارات الصحية بتجهيز جميع وحدات طب الأسرة على مستوى المحافظة بالاستعداد لاستقبال أي حالة طوال فترة النهار.

وتم تكليف إدارتي الثقافة الصحة والإعلام والتربية السكانية بالتفاعل مع المواطنين وإلقاء ندوات تثقيفية ونصحهم بارتداء الملابس القطنية الخفيفة والفضفاضة ذات الألوان الفاتحة والابتعاد عن الألياف الصناعية وعدم التعرض لضوء الشمس المباشر خاصة وقت الظهيرة ، مع شرب كميات كبيرة من السوائل، والتواجد بأماكن متوفر بها تكييف أو مراوح  وعلى مرضى السكري والضغط وغيرها من الأمراض المزمنة بمراجعة الطبيب المعالج أو العيادات الخارجية بالمستشفيات والوحدات الصحية.

وأكدت الدكتورة كريستين جرجس مدير ادارة الإعلام في صحة الأقصر، أن الإجهاد الحراري يحدث نتيجة فقدان الجسم كمية كبيرة من السوائل والأملاح عند التعرض للجو الحار لمدة طويلة وخاصة عند بذل مجهود شاق مما يؤدي إلى اضطراب فى وظائف الجسم .

وتتمثل الأعراض العامة للحالات المصابة في صداع وعدم اتزان وغثيان مع عرق شديد وشحوب وبرودة في الجسم، وتقلص وألام حادة بالعضلات ، وضعف عام مع سرعة النبض والتنفس واضطراب في الرؤية، وإحساس بالعطش مع انخفاض ضغط الدم.

ترشيحاتنا