خارجية الهند: حزب رئيس الوزراء حقق فوزا تاريخيا في الانتخابات

وزيرة خارجية الهند سوشما سواراج
وزيرة خارجية الهند سوشما سواراج

قالت وزيرة الخارجية الهندية، الخميس 23 مايو، إن حزب رئيس الوزراء ناريندرا مودي القومي الهندوسي حقق انتصارا تاريخيا في الانتخابات العامة، وذلك بعد فرز مئات الملايين من الأصوات في الانتخابات الضخمة التي جرت على عدة مراحل.


وأظهرت بيانات رسمية صادرة عن مفوضية الانتخابات في الهند أن حزب بهاراتيا جاناتا بزعامة مودي حصل على 292 مقعدا من أصل 542 مقعدا، وهو ما يزيد عن المقاعد المطلوبة لتحقيق الأغلبية المطلوبة في مجلس النواب بالبرلمان وعددها 272 مقعدا.


وهذا من شأنه أن يمنح الحزب أول أغلبية مباشرة يحققها حزب واحد منذ عام 1984. وأظهرت الأرقام أن حزب المؤتمر المعارض الرئيسي حصل على 51 مقعدا.


وقالت وزيرة الخارجية سوشما سواراج، وهي قيادية كبيرة في حزب بهاراتيا جاناتا، إن الحزب الحاكم حقق «فوزا كاسحا».


وعلى الأرجح ستشجع الغالبية الصريحة لحزب مودي الجماعات الهندوسية التي تريد تأكيد هيمنتها في البلاد، لكنها ستثير قلق الأقلية المسلمة.


كما ستسمح لمودي بالمضي قدما في الإصلاحات الرامية إلى القضاء على البطالة ومشاكل الريف التي شابت سنوات حكمه الخمس.


وكانت المعنويات مرتفعة في مقر حزب بهاراتيا جاناتا في نيودلهي، حيت تعالت هتافات الموظفين عندما أعلنت القنوات التلفزيونية عن تقدم حزبهم.


وقال ناراسيمها راو المتحدث باسم بهاراتيا جاناتا "إنه تفويض ضخم لسياسة وسياسات ناريندرا مودي الإيجابية... إنه نصر ضخم للهند".


وعلى الجانب الآخر، خيمت أجواء من الضيق بين قادة حزب المؤتمر، وقال المتحدث باسمه سلمان سوز "هذا ليس في صالحنا على الإطلاق بالتأكيد... علينا أن ننتظر النتائج كاملة، لكن في المرحلة الحالية لا يبدو وضعنا جيدا".


وذكرت قناة (إن.دي.تي.في) التلفزيونية الهندية أن التحالف الوطني الديمقراطي، بقيادة حزب بهاراتيا جاناتا، حصل على 324 مقعدا، بينما حصل التحالف التقدمي المتحد المعارض على 111 مقعدا، وذلك بعد ساعتين تقريبا من بدء فرز حوالي 600 مليون صوت.


وقالت القناة وقناة (سي.إن.إن. نيوز 18) المنافسة لها إن تحالف مودي فاز بالانتخابات.


ومن المقرر إعلان النتائج النهائية بحلول مساء اليوم الخميس.
 

ترشيحاتنا