الحلقة الـ17 من «بركة».. كمين عمرو سعد يصيب عصابة «كساب» بالذعر

بركة
بركة

شهدت أحداث الحلقة السابعة عشر من مسلسل "بركة" بطولة عمرو سعد، الذى يعرض يوميا خلال شهر رمضان على قناة CBC الفضائية، أحداثًا مهمة، بعد توالي المشاهد المهمة في الحلقات السابقة من المسلسل.


واتفق "بركة" مع "ياسر العشماوى" على أن يُعيد إليه ابنته، وطلب منه أن يُحضر رجاله بالأسلحة، للذهاب إلى المكان الذى تتواجد فيه ابنته، وتحريرها، وتمكن مع "ياسر العشماوى" من تحرير ابنته، بعد اتباع تعليمات "صلاح" فى الفيديو الذى يمتلكه "بركة" على كارت الميمورى.



وتحدث "بركة" مع "كسّاب" زعيم الشبكة السرية، وأبلغه بأنه استطاع تحرير ابنة "ياسر العشماوى"، وأنهما أصبحا تحت حمايته، ما جعل "كساب" ينفعل، ويهدد مهندس الكمبيوتر الذى يحاول اختراق برنامج "بركة" بالقتل إن لم يتمكن من تنفيذ مهمته فى خلال يوم فقط.



وبعد محاولات عديدة، تمكن مهندس الكمبيوتر من اختراق الكمبيوتر الخاص بـ"بركة" ونقل البيانات من عليه، إلا أن "بركة" نصب لهم كمينًا وجعلهم ينقلون "فيروس" بدلًا من البيانات.



وعندما حاول المهندس عرض الفيديوهات على "كساب"، تفاجأ ببث مباشر لـ"بركة" بدلًا من فيديوهات العصابة، ما أصابه بالزعر والانفعال.



وانتهت الحلقة على ظهور شخصية جديدة وهى "دارين" التى تجسد دورها الفنانة ميرهان حسين، والتى قالت إنها قامت بشراء البيت الذى يسكن فيه بركة من صاحبه.



ويُجسد عمرو سعد خلال المسلسل شخصية ذات أصول صعيدية، يرعى مصالح الصعايدة المغتربين من أهل قريته فى القاهرة، ويوفر لهم فرص عمل ويدعمهم لحين استقرار أوضاعهم فى العاصمة، لكنه عن طريق الصدفة يجد نفسه مطاردًا ومهددًا، ويتورط فى مشاكل كثيرة، لا يسانده فيها إلا والدته وابنة الجيران التى تحبه.



يذاع المسلسل على قناة "cbc"، وهو من تأليف محمد الشواف، وإخراج محمود كريم، من بطولة عمرو سعد، كمال أبو رية، هالة صدقى، هنادى مهنا، رنا رئيس، عبدالرحمن أبو زهرة، رياض الخولى، إنعام سالوسة، صلاح عبدالله.

ترشيحاتنا