مكرم محمد أحمد: الإعلام الغربي يتعامل مع الشأن المصري بانحياز سلبي

مكرم محمد أحمد
مكرم محمد أحمد

أكد الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد، رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، دور المجلس الهام في ضبط وتنظيم المشهد الإعلامي والعمل على توفير بيئة مهنية مناسبة، مشيرًا إلى قانون حرية تداول المعلومات الذي أعده المجلس بالتشاور مع الهيئات والنقابات المعنية وتقدم به للحكومة تمهيدًا لتقديمه إلى البرلمان.


وقال رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، إن قرارات المجلس تصدر من جميع الأعضاء ولا ينفرد بها رئيس المجلس، وجميعها جاءت لتصحيح أوضاع أو لضبط مخالفات وتجاوزات يجب التعامل معها بسلطة القانون المكفولة للمجلس، وهو ما أيدته الأحكام القضائية في أكثر من قضية لجأ فيها أصحاب الشأن إلى استخدام حقهم في التقاضي.


وأضاف مكرم محمد أحمد، أن المجلس لم يحاسب أي صحفي أو إعلامي على رأيه السياسي، لكنه تصدى للخروج على الضوابط، خاصة أن هناك حالات وصلت إلى حد الانفلات مثل فوضى الفتاوى على الشاشات التي وصلت إلى إباحة مضاجعة الموتى، مشيرًا إلى أن المجلس عاقب صحفيين في 4 حالات فقط بإحالتهم إلى نقابتهم.


وأشار رئيس المجلس إلى حرصه على حماية حرية الرأي والإبداع، منوهًا إلى رفضه منع عرض أي عمل فني حتى عندما أوصت لجنة الدراما في رمضان الماضي لأنه يرى أن الإبداع لا يجب أن يُمس، لكن يمكن تقويمه وتصويب الأخطاء التي يمكن أن يقع فيها القائمون عليه.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم